صدور رواية " ليتني كنت أعمى"

  • جداريات Ahmed
  • الخميس 08 أغسطس 2019, 08:56 صباحا
  • 658
غلاف الرواية

غلاف الرواية

 نظم متحف محمود درويش بمدينة رام الله، مساء اليوم الأربعاء، حفل توقيع لصدور رواية "ليتني كنتُ أعمى" الصادرة عن دار الأهلية للنشر  للكاتب والروائي وليد الشرفا، مساء اليوم الأربعاء.

وقال الشاعر والناقد عبد الرحيم الشيخ عن الرواية التي جاءت في 160 صفحة من الحجم المتوسط ، إنه في مغامرة الكتابة المبكرة استطاع أن ينجز الروائي وليد الشرفا نصين دالين على ما ستكونه تجربته الروائية، محكمة الشعب واعترافات غائب، وهما نصان أرهصا بنقد إبداعيّ لما ستحمله تحولات مدريد-أوسلو من خراب لم يكن أوله التمرد ولا آخره الانقسام"، وأضاف "في خطها الحكائي تعيد الرواية الاعتبار لمركزية الكفاح المسلح في التجربة الفلسطينية منذ عام 1968 وحتى العام 2002".

 والجدير بالذكر أن الشرفا من مواليد مدينة نابلس، وهو يعمل أستاذا للإعلام والدراسات الثقافية في جامعة بيرزيت، حاصل على الماجستير عام 2000، وعلى الدكتوراه عام 2006، أصدر نصه الروائي الأول في الثانوية، وكان بعنوان "محكمة الشعب"، وله أيضا رواية "القادم من القيامة" 2013، ورواية وارث الشواهد 2017 التي وصلت القائمة القصيرة للجائزة العالمية للرواية العربية البوكر، كما أصدر الجزيرة والإخوان من سلطة الخطاب إلى خطاب السلطة وله كتاب إدوارد سعيد ونقد تناسخ الاستشراق عام 2016 .

تعليقات