صدور رواية " دمشقي" للروائية الفلسطينية سعاد العامري

  • جداريات Ahmed
  • الأحد 21 يوليو 2019, 07:31 صباحا
  • 541
غلاف الرواية

غلاف الرواية

  صدر حديثا عن دار المتوسط في إيطاليا رواية جديدة تحت عنوان " دمشقي" للمعمارية والروائية الفلسطينية سعاد العامري، واحتفلت الكاتبة بروايتها مساء أمس السبت في مؤسسة عبد المحسن القطان في مدينة رام الله .

  وقام بترجمتها بالتعاون مع الكاتبة عن الإنجليزية عماد الأحمد، وقامت دار الرقمية في رام الله بإصدار طبعة خاصة بفلسطين من الرواية التي تقع في 286 صفحة من القطع المتوسط .

  كما تناقش الرواية ثلاثة أجيال فلسطينيين وسوريين قد عاشوا ما بين أواسط القرن التاسع عشر وحتى  اليوم عبر سلسلة من العلاقات بين دمشق ونابلس والقدس وبيروت، مع تفاصيل الحياة في بدايات القرن العشرين من حيث معمار البيوت وطبيعة العلاقات الاقتصادية والاجتماعية، ونوعيات المأكولات والولائم وما يصاحبها من علاقات طبقية بين السادة والأقل مرتبة منهم ، وأبرز الأحداث التي وقعت خلال هذه الفترة ولعبت دورا كبيرا في حياة هذه الأجيال المختلفة.

ويذكر أن سعاد العامري معمارية وكاتبة فلسطينية ولدت عام 1951، وحصلت على الدكتوراه من جامعة أدنبرة في اسكتلندا، ونشرت أول رواياتها "شارون وحماتي" عام 2004، وترجمت إلى 20 لغة، وحصلت على العديد من الجوائز، وكتبت كذلك رواية "مراد مراد"، و"غولدا نامت هنا"، ولها عدة مؤلفات في العمارة في فلسطين، وقامت بتأسيس مؤسسة "رواق" عام 1991 وهي مؤسسة تعنى بالحفاظ على التراث الثقافي الفلسطيني، وتعنى بشكل خاص بالتراث المعماري. 

تعليقات