رئيس مجلس الإدارة

د. حسام عقل

د. محمد جاد الزغبي يكتب: أعيدوا سليمان الحلبي من فرنسا لموطنه في"تل العقارب"

  • أحمد عبد الله
  • الإثنين 09 نوفمبر 2020, 2:28 مساءً
  • 109

أعيدوا سليمان الحلبي من فرنسا لموطنه في ( تل العقارب )

 

تل العقارب..

سكان القاهرة يعرفون هذه المنطقة البسيطة العشوائية المتاخمة لحى السيدة زينب والتى قامت الدولة بتطويرها وإزالة الركام منها لتصبح منطقة جديدة حملت اسم روضة السيدة.

كنت أتمنى فى الواقع أن يشمل حى السيدة زينب رضي الله عنها- حيا خاصا بتل العقارب يتم تغيير إسمه إلى منطقة أو روضة ( سليمان الحلبي ) رحمه الله.

البطل السورى المصري سليمان الحلبي طالب الأزهر المناضل الذى واجه الإحتلال الفرنسي هنا في مصر وتمكن من قتل القائد الفرنسي الوحشي كليبر،

هذا البطل ليس مدفونا في مصر أيها السادة.

بل إن الإجرام الفرنسي فى وقت حملة نابليون بلغ بهم أن يحملوا رفاته بعد دفنه معهم إلى فرنسا عقب فشل الحملة ,

هذا بخلاف أنهم قاموا بقطع رأسه واستخلاص جمجمته وأعطوها لطبيب فرنسي ( لاريه ) وحمل الجمجمة معه إلى فرنسا ..

هذا طبعا بعد أن أعدم الفرنسيون سليمان الحلبي بطريقة الخازوق الوحشية , كعقاب له على اغتياله لقائدهم كليبر

كان الحلبي عمره 24 عامًا حين اغتال قائد الحملة الفرنسية على مصر الجنرال كليبر (أو ساري عسكر) كما أطلق عليه الجبرتي، ولد في عام 1777 وتوفي في مثل هذا اليوم 17 يونيو 1801 وهو من مواليد حلب.

 وحكم على سليمان الحلبى بحرق يده اليمنى، ثم وضعه على الخازوق، ويظل عليه حتى تأكل الطيور جثته، ونفذوا الحكم في منطقة تل العقارب في ١٧ يونيو ١٨٠١

وهذا هو سر مطالبتى بتخليد ذكراه في نفس مكان استشهاده كأقل تكريم لهذا البطل التاريخي ..

خاصة وأن التكريم الأولى والأبدى هو إنقاذ جمجمة ورفات سليمان الحلبي القابع في أحد المتاحف الفرنسية التى تمثل عارا على الحضارة ..

وهو ما يسمى بمتحف ( الإنسان ) , والمتحف يخالف اسمه تماما , حيث أنه احتوى على 18 ألف جمجمة , منها 36 جمجمة لأبطال المقاومة الجزائرية ,

وقد تمكن الجزائريون العام الماضي من استعادة جماجم أبطالهم بعد تقدمهم رسميا للرئيس الفرنسي ماكرون بهذا ..

ومصر ليست أقل حرصا على تكريم أبطالها التاريخيين ..

وجمجمة سليمان الحلبي لا زالت معروضة فى متحف الإنسان بفرنسا, وقد قام المهندس المصري الأمريكى إحسان محرم من إثارة القضية عقب استعادة الجزائر لرفات شهدائها, وقام برفع دعوى أمام مجلس الدولة للمطالبة باستعادة رفات الحلبي وإعادة دفنه في مصر.

ونحن نؤيد ونؤكد على هذا الطلب على أن يكون دفنه في مشهد ومزار فى منطقة تل العقارب التى شهدت استشهاده كأقل تكريم يستحقه ..

 


تعليقات