افتتاح معرض الشارقة الدولي للكتاب في دورته الاستثنائية

  • د. شيماء عمارة
  • الجمعة 06 نوفمبر 2020, 10:14 مساءً
  • 433
معرض الشارقة الدولي للكتاب

معرض الشارقة الدولي للكتاب

انطلقت أمس بدولة الإمارات وبمشاركة 73 دولة، فعاليات الدورة الـ39 من معرض الشارقة الدولي للكتاب.

ويستمر المعرض حتى 14 نوفمبر الجاري، حاملاً شعار "العالم يقرأ من الشارقة". وتعرض دور النشر المشاركة أكثر من مليون كتاب.

وقال أحمد العامري، رئيس هيئة الشارقة للكتاب، للصحافيين، إن المعرض يقدم إصدارات أكثر من 1024 ناشرا عربيا وأجنبيا، ويحتفي بتجارب ومشاريع 60 كاتبا وأديبا ومفكرا، عبر سلسلة من الجلسات تقام لأول مرة في تاريخ المعرض (عن بُعد) عبر منصة "الشارقة تقرأ" التي تم إطلاقها لتستضيف جميع الفعاليات الثقافية.

وأضاف: "هذه الدورة استثنائية، حيث تقام وسط إجراءات احترازية ووقائية مشددة، للحد من انتشار فيروس كورونا، حيث يتوافد الزوار بالكمامات وأقنعة الوجه".


وقال العامري: "اخترنا الخيار الذي ينتصر للحياة والوعي والإرادة الإنسانية، فتنظيم المعرض بآليته الاستثنائية يشير إلى قدرة المجتمعات على ابتكار أشكال جديدة لممارسة حياتها والاحتفاء بمنجزاتها المختلفة".

ويحل ضيفا على المعرض الروائي واسيني الأعرج، والكاتب المصري أحمد مراد، يرافقهما الراوي محسن الرملي، والمخرجة والمؤلفة لينا خوري، والكاتب الكويتي مشعل حمد.

معرض الشارقة الدولي للكتاب في دورة استثنائية | | صحيفة العرب

وعلى صعيد الأدب والثقافة الأجنبية، يشارك هذا العام المحاضر العالمي في تطوير الذات الأميركي برنس إيا، والمؤلف ورائد الأعمال الأميركي روبرت كيوساكي، إلى جانب الكاتبة النيوزيلندية لانغ ليف، والكاتب البريطاني إيان رانكين، والكاتبة الكندية نجوى ذبيان، والمؤلف الكندي نيل باسريشا، ويرافقهم الكاتبة الإيطالية إليزابيتا دامي، والكاتب الهندي رافيندر سينغ، ود. شاشي ثارور من الهند، إضافة إلى آخرين.

وسيحظى زوار المعرض بحضور 8 جلسات حوارية بعدة لغات تجمع نخبة من الكُتاب والمثقفين الإماراتيين مع كُتاب وأدباء أوروبيين.

تعليقات