فرنسا تستعد للعودة إلى حياة الطبيعية تدريجيا اليوم الثلاثاء

  • جداريات Ahmed
  • الإثنين 01 يونيو 2020, 10:55 مساءً
  • 546
فرنسا ارشيفية

فرنسا ارشيفية

تستعد فرنسا للعودة إلى حياة "شبه طبيعية" من اليوم الثلاثاء وذلك بعد شهرين ونصف شهر من الإغلاق بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد "كوفيد19"  والذي بلغت حصيلة وفياته 28802، حسب آخر إحصائية رسمية. وسمح للحانات والمقاهي والمطاعم والشواطئ والمدارس في المنطقة الخضراء بإعادة فتح أبوابها الثلاثاء مع قواعد صحية صارمة. وفي باريس حيث يسمح فقط بإعادة فتح أرصفة المطاعم كما هي الحال في جميع المناطق البرتقالية، أعلنت البلدية أنها ستسمح للحانات والمقاهي والمطاعم باستخدام الأرصفة ومواقف السيارات وبعض الشوارع المغلقة أمام حركة السير.

عاش الفرنسيون الاثنين اليوم الأخير من القيود المفروضة على التنقل جراء  تفشي فيروس كورونا، قبل إعادة فتح المقاهي والمطاعم والمدارس في معظم أنحاء البلاد للعودة إلى حياة "شبه طبيعية" بحسب عبارة رئيس الوزراء إدوار فيليب، فبعد شهرين ونصف شهر من الإغلاق، سمح للحانات والمقاهي والمطاعم في "المناطق الخضراء" - باستثناء باريس ومنطقتها - بإعادة فتح أبوابها الثلاثاء مع قواعد صحية صارمة: عشرة أشخاص كحد أقصى على كل طاولة ومسافة متر واحد على الأقل بين كل مجموعة مع حظر تناول المشروبات في الحانات وقوفا.وفقا لموقع فرانس24 ، الذي ذكر أن المنطقة الباريسية وإقليما مايوت (المحيط الهندي) وغويانا الفرنسية (أمريكا الجنوبية) في تم أدركهم في "المنطقة البرتقالية" بسبب أوضاعها الصحية.

تعليقات