الروائي إبراهيم عبد المجيد يطالب بإطلاق سراح مسجونين

  • جداريات 2
  • الأحد 15 مارس 2020, 04:03 صباحا
  • 596
الروائي إبراهيم عبد المجيد

الروائي إبراهيم عبد المجيد

طالب الروائي إبراهيم عبد المجيد بإطلاق سراح بعض المسجونين، خاصة من كبار السن والأطفال والمسجونين في قضايا سياسية كإجراء احترازي للوقاية من كورونا.




وكتب عبد المجيد عبر صفحته بموقع التواصل الاجاماعي فيس بوك: "إحنا اتنبح صوتنا علشان قفل المدارس والجامعات .. النهاردة قرروا يقفلوها اسبوعين فقط  . ماشي . مافيش في ايدينا حاجة غير الكلام والدعاء لربنا  . طيب احنا كتبنا وغيرنا كتير عن ضرورة تقليل عدد المساجين باخراج الكبار في السن والاطفال واللي علي ذمة حبس مفتوح واللي متهمين في قضايا سياسية وانا متاكد ان دا حيحصل لما الكورونا تضرب في السجون من الزحام والفايروس مش متخصص علشان ييجي من الزيارة بس لانه ممكن جدا يتنقل من احد العاملين . عايزين حرصا علي عمر السجين والسجان يكون القرار استباقي حتي لو خرجت الناس دي علي ذمة القضايا برضه . فيه مائة مليار جنيه لمواجهة الازمة . لازم يتم تعقيم السجون ودا مش حيتم وفيها الزحمة دي . رئيس  الوزراء طلب من أولياء الأمور الحفاظ على أولادهم في البيوت بعيدا عن الزحمة . ويارب يعملوا كدا بس كمان انتم لازم تقللوا الزحمة في السجون . المساجين مش حتعرف تعمل دا لوحدها طبعا . ربنا يهدي" .

يذكر أن فيروس كورونا يواصل انتشاره حول العالم بصورة مذهلة، لينشر حالة من الرعب بعد أن تجاوز عدد الإصابات به حاجة 100 ألف مصاب توفي منهم تما يقرب من 5 آلاف حالة وما زالت الإصابات والوفيات في تزايد مستمر ما حدا بدول العالم رفع حالة الطوارئ وأخذ الإجراءات الاحترازية التي تعددت بين إيقاف السفر بين الدول وإيقاف الدارسة بالمدارس ببعض الدول ومنع التجمعات، وغيرها من الإجراءات الاحترازية.

تعليقات