رحلة الشك والبحث عن الله داخل "أسوار القرية" لسامح فايز

  • جداريات Ahmed
  • الأربعاء 01 يناير 2020, 07:42 صباحا
  • 486
سامح فايز وروايته

سامح فايز وروايته

كاتب شاب دائما ما يحاول أن يدخل في مناطق حساسة في الكتابة ، يرصد أوجاع المجتمع وأمراضه ويترجمها في حروف بسيطة وطريقة سرد متمكنة ويستوعبها القارئ المصري والعربي ، أنه الكاتب الصحفي المتميز سامح فايز الذي أصدر روايته الأولى عن دار الهالة للنشر، رواية " أسوار القرية " والمقرر طرحها في دورته الواحد والخمسين لمعرض القاهرة الدولي للكتاب والذي سينعقد خلال 22يناير الجاري حتى 4فبراير المقبل .

تتناول الرواية قضية الشك تجاه الدين ، من خلال بطل الرواية وهو شاب متدين في إحدى قرى ، يبدأ رحلة من الشك في ومن ثم يبدأ بحثه عن الله .

وعلى صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "الفيس بوك " قال : إن  بداية علاقتي بالكتابة كان منذ 5 سنوات من خلال كتابين كان نجاحهم مرتبط بالمشهد السياسي وقتها بغض النظر عن جودة المكتوب فنيا من عدمه.. وطول الفترة دي كان شاغلني الحكاية المكتوبة اللي شايف أن المشهد حصرها في غير إطارها الطبيعي الذي تمنيته  مع انتهاء عقود الكتابين اخدت قرار ما اطبعهمش تاني وأعدت كتابة الفكرة بروح ورؤية ونضج اعتقد اختلف عن ٧ سنين فاتوا وقت ما بدأت كتابة.. والنتيجة كانت رواية أسوار القرية اللي بعتبرها فعليا عملي الثالث مع رحلة_يوسف عن دار الكرمة و  بيست_سيلر عن الدار المصرية اللبنانية.

    والجدير بالذكر أن سامح فايز  كاتب وصحفي مصري عمل بأقسام الثقافة بعدد من الصحف والمنصات الإلكترونية أبرزها جريدة القاهرة والذي انفرد فيها بحوار مع الروائي الكبير الراحل الدكتور احمد خالد توفيق  وصدر له 4 كتب .

 

تعليقات