فاضل السامرائي: سورة التين تعالج موضوعين أساسيين هما تكريم الله تعالى للإنسان والآخر يتعلق بالإيمان

  • أحمد نصار
  • الجمعة 19 أبريل 2024, 06:06 صباحا
  • 49
سورة التين

سورة التين

قال  الدكتور فاضل السامرائي، إن سورة التين المكية تعالج موضوعين أساسيين يتمثلان في تكريم الله تعالى للإنسان، والموضوع الثاني يتعلق بالإيمان بالحساب والآخرة.

 وتابع: أنه قد يسأل البعض ما علاقة التين والزيتون بمكة والطور في هذه السورة؟ لافتا إلى أن الله تعالى يقسم بثلاثة أشياء مهمة:(والتين والزيتون وطور سنين وهذا البلد الأمين) يقسم بمكانين هما جبل الطور الذي كلّم الله تعالى موسى عليه ومكة المكرمة (البلد الأمين) أما التين والزيتون فليس القصد منهما الفاكهة وإنما يقصد بهما المكان؛ وهو أرض فلسطين, منوها إلى أن الله تعالى يقسم بثلاثة أماكن هي من أطهر بقاع الأرض التي خصّها الله تعالى، بإنزال رسله وأنبيائه دون سائر بقاع الأرض.

  وأردف قائلا: إن بهذا القسم يريد الله تعالى أن يعلمنا أنه كما أقسم بأطهر الأرض التي خلقها, كذلك فقد خلق سبحانه الإنسان في أحسن تقويم وأطهر وأحسن شكل, قال تعالى:(لقد خلقنا الإنسان في أحسن تقويم)، ولمّا عصى الإنسان ربه تعالى نكس الإنسان نفسه (ثمرددناه أسفل سافلين) ويبقى طاهراً الذين آمنوا وعملوا الصالحات. وختمت الآيات ببيان عدل الله تعالى في حساب الناس على أعمالهم (أليس الله بأحكم الحاكمين) بلى والله وإني على ذلك من الشاهدين.

 

تعليقات