فراس وليد: من يتأمل عملية تحويل الغذاء والماء والأعشاب إلى حليب في جسم البقرة، سيدرك عظمة الصانع العظيم

  • أحمد نصار
  • السبت 09 مارس 2024, 01:08 صباحا
  • 99
تعبيرية

تعبيرية

  قال الباحث الإسلامي، فراس وليد، إن من يتأمل عملية تحويل الغذاء والماء والأعشاب إلى حليب في جسم البقرة، سيدرك عظمة الصانع العظيم.

وبين أن هذه العملية، التي تتضمن سلسلة من الخطوات البيولوجية المعقدة، تعكس بوضوح القدرة العظيمة للخالق، سبحانه وتعالى. فهو الذي خلق البقرة ومكنها من تحويل المواد البسيطة إلى حليب غني ومغذي. إنها دليل واضح على وجود خالق عظيم، قادر على كل شيء. سبحان الله، الخالق العظيم، مشيرا إلى قوله : ﴿ وَإِنَّ لَكُمْ فِي الْأَنْعَامِ لَعِبْرَةً نُسْقِيكُمْ مِمَّا فِي بُطُونِهِ مِنْ بَيْنِ فَرْثٍ وَدَمٍ لَبَنًا خَالِصًا سَائِغًا لِلشَّارِبِينَ ﴾.السورة ورقم الآية: النحل: (66).

وأوضح أن آلية إفراز الحليب في ضرع البقرة تتضمن عدة عمليات فيزيولوجية معقدة. هذه العملية تبدأ بتناول البقرة للغذاء والماء والأعشاب، والتي تحولها الجهاز الهضمي في البقرة إلى مواد غذائية يمكن استخدامها في الجسم، التي تتم من خلال عدة عمليات تتمثل في :

- عملية الهضم والامتصاص، عندما تأكل البقرة العشب أو الغذاء، يتم هضمه في المعدة والأمعاء حيث يتم تحليله إلى مكوناته الأساسية مثل السكريات والأحماض الأمينية والدهون. هذه المكونات تمتص من الأمعاء إلى الدم.

- عملية التنقل، حيث يتم يقوم الدم بنقل هذه المواد الغذائية إلى أجزاء مختلفة من الجسم، بما في ذلك الغدد اللبنية في الضرع.

  - في الغدد اللبنية، تستخدم الخلايا المواد الغذائية لإنتاج الحليب. هذا يتضمن تحويل السكريات إلى لاكتوز (السكر في الحليب)، وتحويل الأحماض الأمينية إلى بروتينات الحليب، وتحويل الدهون إلى دهون الحليب. يتم إفراز الحليب في القنوات اللبنية داخل الضرع.

- إفراز الحليب عندما يتم حلب البقرة، يتم تحرير الحليب من القنوات اللبنية ويخرج من الضرع.

ونوه إلى أن الهرمونات مثل البرولاكتين والأوكسيتوسين تلعب دوراً مهماً في هذه العملية. البرولاكتين يحفز الغدد اللبنية على إنتاج الحليب، بينما الأوكسيتوسين يحفز إفراز الحليب من الضرع، حيث تحتاج البقرة إلى كمية كبيرة من الماء لإنتاج الحليب، حيث يتكون الحليب بشكل أساسي من الماء. بالإضافة إلى ذلك، تحتاج البقرة إلى كمية كافية من البروتين والطاقة في نظامها الغذائي لتلبية الطلب العالي على الطاقة لإنتاج الحليب.

وشدد على أن عملية تحويل الغذاء والماء والأعشاب إلى حليب في جسم البقرة هي معجزة بيولوجية تعكس القدرة العظيمة للخالق، سبحانه وتعالى.

 

تعليقات