سنريهم آياتنا.. الجبال شكلا ووظيفة كما وصفها القرآن الكريم (إنفوجراف)

  • جداريات Jedariiat
  • السبت 10 فبراير 2024, 9:21 مساءً
  • 29

نشر حساب "سنريهم آياتنا" عبر فيس بوك، إنفوجراف يبين عظمة الله في خلق الجبال، ويشيرا إلى وظائفها وأهميتها في الأرض.

ولفت إلى قول الحق تبارك وتعالى "والجبال أوتادا"، وقوله "والجبال أرسها"، وقد جاء في لسان العرب أن الوتد ما رز في الحائد أو الأرض من الخشب والجمع أوتادـ وقال" "رسا الشيء يرسو رسوا وأرسى أي ثبت، والرواسي من الجبال (الثوابت الرواسخ)" .

فيما قال القرطبي أوتادا "أي لتسكن ولا تتكفأ ولا تميل بأهلها، وذكر ابن كثير في قول الله تعالى "والجبال أرساها" أي قررها وأثبتها وأكدها في أماكنها.

وقد اكتشف علماء الجيولوجيا في منتصف القرن 19 أن للجبال جذورا غائرة في باطن الأرض، وأن الجزء الغائر منها أضعاف الظاهر كأنه الوتد.

كما اكتشفوا في نهاية القرن 20 أن للجبال دورا في تثبيت قشرة الأرض الصلبة على طبقة الوشاح السائلة يشبه دور المرساة في تثبيت السفينة على سطح الماء في أعماق المحيطات والبحار.

وقد سبق القرآن الكريم في الإشارة إلى جذور الجبال الغائرة في باطن الأرض كما سبق إلى بيان دورها في تثبيت قشرة الأرض.


 

تعليقات