ما الغاية من وجودنا؟.. كتاب "ضرورة الرسالة" يرد

  • جداريات Jedariiat
  • الأحد 04 فبراير 2024, 8:09 مساءً
  • 61
ضرورة الرسالة

ضرورة الرسالة

يشارك مركز تبصير في النسخة الحالية لمعرض القاهرة الدولي للكتاب بإصدار: ضرورة الرسالة.. هل تقتضي صفات الخالق تواصله مع خلقه بالرسالة ، وهو من  تأليف محمد علي القليط.

ويتوفر الكتاب في صالة 1 جناح  B42وصالة 4 جناح .A34

ويجيب الكتاب على عدد من الأسئلة المهمة، منها: ما الغاية من وجودنا؟ وهو سؤالٌ متأصِّلٌ في نفس كل منا، فكما يرتكز فينا البحث عن سبب وجودنا، يرتكز فينا كذلك البحث عن غاية وجودنا، فلا يزال الإنسان على مر تاريخه -إن لم يهتد لإجابة ناجعة من مصدرٍ صادق- يشاغله هذا السؤال..!

كما إنه إن كانت هناك غاية من خلق الله إيانا، فهل صفات الباري الكمالية تقتضي تواصله معنا ليخبرنا بماهية هذه الغاية، والمنهج الذي يوصل إليها، ومآل من انحرف عنها وعن منهجها؟.. هكذا يقول المؤلف في بداية كتابه.

ويتابع: أم قد يكون العقل كافيًا في معرفتها ومعرفة كيفية تحقيقها، ومعرفة مآل من لم يحققها، فيُستغنى عن هذا التواصل؟ أم هناك مصدر آخر؟ وهل الناس بدون الرسالة أفضل من ناحية الاعتقاد؛ ومن ثَمَّ العبادة والأخلاق والمعاملات؟ أم هل عقولهم قادرة على الاهتداء فيها؟ أم لا بد -أيضًا- من تواصلٍ من الخالق تجاه خلقه من نوع ما؛ لتحقيق الضبط المعرفي لهذه الحاجات؟

ويوصل طرح الأسئلة والرد عليه: هل صفات الباري تقتضي هذا التواصل؟ أم أن وجود هذا التواصل كعدمه بالنسبة إليها؟!

وقد اختصر الهدف في سؤال واحد هو: هل تواصل الخالق مع خلقه بالرسالة أمر تقتضيه صفاته أم أنه جائز بالنسبة إليها؟  


تعليقات