لماذا الله منزه عن العيوب؟!

  • الخميس 22 فبراير 2024

رئيس مجلس الإدارة

أ.د حسـام عقـل

في اليوم الـ20 من العداون.. شهداء وتدمير بنايات في سلسلة غارات على غزة

  • جداريات Jedariiat
  • الخميس 26 أكتوبر 2023, 4:10 مساءً
  • 166

استُشهد عشرات المواطنين، وأصيب آخرون، ودُمرت عشرات المنازل والبنايات والشقق السكنية، والممتلكات العامة والخاصة في مختلف مناطق قطاع غزة، بصواريخ آلة الحرب الإسرائيلية وصواريخها المتواصلة لليوم العشرين على التوالي.

 

واستشهد مواطن وأصيب آخرين بقصف من طائرة حربية إسرائيلية على منزل لعائلة الرن في بلدة بيت لاهيا شمال القطاع، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء "وفا".

واستهدف الطيران الحربي الإسرائيلي منزلين لعائلة أبو حصيرة، وعبد اللطيف، على رؤوس ساكنيهما في شارع النفق وسط مدينة غزة، ما أدى إلى استشهاد عدد من المواطنين وإصابة العشرات، إذ نُقل عدد منهم إلى مستشفى الشفاء غرب المدينة، ولا يزال آخرون تحت الركام.

 

وأدى الاستهداف إلى نشوب حريق كبير في مصنع للعصير ومخزن للإطارات، وعدد من المخازن والمحلات قرب المكان.

 

واستُشهد 13 مواطنا بينهم أطفال ونساء، وأصيب أكثر من 20 آخرين في قصف طائرات الاحتلال الحربية منزلا لعائلة الأسطل في السطر الغربي بمدينة خان يونس جنوب القطاع.

 

كما استهدف الطيران الحربي الإسرائيلي شقة سكنية في برج الرزان قرب مستشفى كمال عدوان في بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة، حيث وقعت ضحايا وإصابات في المكان.

 

وشن الطيران الحربي غارات عنيفة استهدفت خلالها منازل وبنايات وشققا سكنية في حي النصر شمال غرب مدينة غزة.

 

وأطلقت مدفعية الاحتلال الإسرائيلي نحو عشر قذائف على حيي الزيتون والشجاعية شرق مدينة غزة.

 

واستُشهدت الطفلة وتين الحشاش جراء قصف الطيران الحربي الإسرائيلي الذي استهدف منزلا لعائلة أبو غالي في مخيم الشابورة وسط مدينة رفح جنوب القطاع.

 

وجرى صباح اليوم انتشال عدد من الضحايا والإصابات عقب قصف من الطائرات الحربية الإسرائيلية استهدف منازل في مدينة رفح جنوب القطاع الليلة الماضية.

 

وكان 12 مواطنا بينهم أطفال ونساء من عائلة الدحدوح قد استُشهدوا بعد قصف منزل لجأوا إليه في مخيم النصيرات منهم زوجة الزميل الصحفي مراسل قناة الجزيرة وائل الدحدوح وابنه وابنته وحفيدته.

 

ويتواصل العدوان الإسرائيلي لليوم العشرين على التوالي مستهدفا منازل وبنايات وشققا سكنية مأهولة على رؤوس ساكنيها.

 

تعليقات