رئيس مجلس الإدارة

أ.د حسـام عقـل

الإعجاز العلمي للقرآن في «الإخبار عن أن النحل يستعمل الثمار لصنع العسل وأنه يُفرَز بصورة سائلة»

  • جداريات Jedariiat
  • السبت 20 مايو 2023, 02:15 صباحا
  • 384
النحل

النحل

كشف محمد سليم مصاروه ، في مقال نشره حساب "العلم يؤكد الدين" عن الإعجاز العلمي للقرآن في «الإخبار عن أن النحل أيضًا يستعمل الثمار لصنع العسل وان العسل يُفرَز بصورة سائلة».

وأشار في بداية حديثه إلى قول الله تعالى: "ثُمَّ كُلِي مِن كُلِّ الثَّمَرَاتِ فَاسْلُكِي سُبُلَ رَبِّكِ ذُلُلًا ۚ يَخْرُجُ مِن بُطُونِهَا شَرَابٌ مُّخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لِّلنَّاسِ ۗ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَةً لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ (النحل 69) ، موضحا أن الآية الكريمة تخبرنا أن النحل يستعمل الثمار إضافة الى رحيق الزهور، وأن العسل المُفرَز من النحل يكون سائلًا قبل أن يصير لزجًا ، هي حقائق لم تكن معروفةً البشرية ، وقت نزول آيات القرآن الكريم .

وذكر أنه من المعروف أن النحل يستخدم رحيق الزهور nectar لصنع العسل، ولكن الحقائق العلمية كشفت أن النحل يستطيب الثمار ويصنع منها العسل أيضاً.

ويشهد مربو النحل أن النحلات العاملة تستعمل شتى أصناف الفواكه من أجل صناعة العسل منها: الخوخ، التفاح، العنب، البرقوق، الإجاص (الكمثرى) والتين ، وذلك بالضبط مثلما تُخبِر به  الآيه الكريمة.

إليكم المصدر من موقع يختص بتربية النحل

  https://honeybeesuite.com/do-honey-bees-eat-fruit/

 

وتابع: تجمع النحلات العاملات الرحيق من الأزهار والثمار، وتهضمه داخل معدتها، وللنحل مَعدّتين، واحده مُخصّصة لإنتاج العسل، والأخرى للطعام الذي تحصل على الطاقة من خِلاله، فهي تصنع العسل في مَعدة العسل أو كيس العسل، عن طريق إضافة إنزّيمات وخَمائِر على رحيق الأزهار فيتكوّن العسل الغير ناضج وعندها تعود النحلة إلى الخلية ثم تفرزه من داخل بطنها عبر فمها سائلاً يحتوى على الرحيق وعلى اكثر من 70% -80٪؜ من الماء! وتستلم نحلات أخريات، العسل الغير الناضج وتعود نحلات جمع الرحيق مرة أخرى لجمع الرحيق من جديد .

وتابع: داخل الخلية يقوم النحل المُسْتَقبل للعسل الغير ناضج، بمضغ العسل لمدة 30 دقيقةً مضيفًا إليه إنزيمات هاضمه، وبعد الانتهاء من تصنيع العسل داخل معدة النحلة، يُفرز العسل داخل الخلايا السداسية، ومن أجل تبخير قسم من الماء من شراب العسل، تقوم النحلات برفرفة أجنحتها فتزداد لزوجة العسل ويتحول إلى عسل ناضج، ثم تُشّمع فتحات الفتحات السداسية بمادة شمعية تفرزها النحلات من اجل حفظ العسل داخل الخلايا السداسية .

 

تعليقات