عميد كلية الدراسات الإسلامية : للمرأة المسلمة دور في تحصين أبنائها من التطرف بحسن التربية والتقرب منهم

  • أحمد محمد
  • الأربعاء 23 نوفمبر 2022, 4:35 مساءً
  • 36
عميد كلية الدراسات الإسلامية

عميد كلية الدراسات الإسلامية

 قال دكتور رمضان حسان عميد كلية الدراسات الإسلامية بالقاهرة  : إن للمرأة مكانة كبيرة في الإسلام، حيث حررها من مظاهر الجاهلية وجعلها تتمتع بكافة الحقوق والواجبات التي يتمتع بها الرجل، حتى مسألة الميراث وحصولها على نصف ما يحصل عليه الرجل، فهذا من باب أن الرجل موكل له الرعاية والنفقة.

 

جاء ذلك خلال محاضرته عن "المرأة في الإسلام - حقوق وواجبات" للطلاب الوافدين من دول (أفغانستان والعراق وسوريا ونيجيريا وتشاد وباكستان)، والتي تعقد بمقر المنظمة العالمية لخريجي الأزهر الرئيس بالقاهرة.

 

أشار الدكتور حسان إلى أن المرأة نالت حقها في العمل شرط أن يكون مناسبا لها؛ وألا يترتب على عملها إهمال تجاه بيتها وأسرتها، خاصةً أن رعاية الأسرة هي أساس عملها، وكذا التزامها بآداب المعاملات مع الرجال أثناء العمل.

وأوضح أنه في العهد النبوي كانت المرأة تشارك في الغزوات ولها دور فعال في ذلك، لافتا إلى حقها في المشاركة السياسية خاصةً أن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يستشير زوجاته في أموره العامة.

كما نبه الدكتور حسان على عدم المغالاة في المهور وكثرة تكاليف الزواج في عصرنا الحديث مما يتسبب ذلك في عزوف الشباب عن الزواج، خاصةً أن هذه أمور مستحدثة لم تكن موجودة قديما، وكذا مراعاة النفقة على الزوجة وعدم الإكثار في المطالبات، لأن ذلك يدفع الرجل إلى الرشوة والسرقة.

 

وقالدكتور حسان : إن للمرأة دور كبير في تحصين أبنائها من التطرف والإرهاب، وذلك لعدم استقطابهم من قبل جماعات الظلام والتكفير، ويتحقق ذلك بحسن التربية والتقرب منهم ومراقبة سلوكيات أولادها، وغرز حب الوطن لديهم، خاصةً أن حب الأوطان من مقاصد الدين، لافتا إلى أن على المرأة عدم الإلتفات لدعوات أن المجتمع ظلمها لأن الإسلام كرمها حق التكريم.

تعليقات