كيف تخرج الفتاة من مستنقع النسوية؟.. هيثم طلعت يجيب

  • أحمد حماد
  • السبت 11 يونيو 2022, 5:15 مساءً
  • 408
هيثم طلعت

هيثم طلعت

قال الدكتور هيثم طلعت، الباحث المتخصص في الرد على الإلحاد، إن النسوية تكمن خطورتها في أن الترويج لها يتم من خلال خطاب مستتر، حتى تقع المرأة في فخها.

وأضاف خلال حديثه في لقناة "برزة" العمانية، أن الفتاة يجب أن تسأل نفسها هل الحقوق التي تروج لها النسوية تتماشى مع تعاليم الدين، وما جاء في القرآن والسنة، أم أنها فقط تريد أن تجعل المرأة هر المركز.

وتابع: من خلال النقطة السابقة يمكن للفتاة أن تميز،  لأن من أراد أن يعرف دين أي أنسان فليسأل عن مرجعه، ومرجعيته، فإذا جعلت النسوية مركزا في التحليل والتحريم فهذه مصيبة من شأنها تدمير المجتمع.

 وشدد الباحث المتخصص في الرد على الإلحاد، على أن التفكر بعقلانية، في دعواى النسوية يبين للمرأة أنهم يريدون تدمير طبيعتها البشرية، مع التأكيد على أن سيادة الرجل أصلح لنفسية المرأة من النسوية، لأنه في الأصل يجب أن يعاملها بما أمر به الإسلام، وهنا لن يظلمها أبدا.

 

تعليقات