مساعد أمين «البحوث الإسلامية»: آليات نجاح الحوار مع الشباب لابد أن تتخذ خطوات جادة وفعالة

  • أحمد حماد
  • الثلاثاء 24 مايو 2022, 3:23 مساءً
  • 49

شاركت د. إلهام محمد شاهين مساعد الأمين العام لشئون الواعظات بمجمع البحوث الإسلامية في فعاليات  منتدى حوار الثقافات والذي عقدته الهيئة الإنجيلية على مدار يومين بمدينة الإسكندرية، وبمشاركة عدد من رجال الدين والمفكرين تحت عنوان: (الشباب وصناعة التغيير).

دارت النقاشات التي استمرت خلال يومين حول الشباب وكيفية استغلال طاقاتهم ومهاراتهم المختلفة وسبل تطويرها، للوصول بهم الي الارتقاء بالوطن، إضافة إلى بعض المفاهيم التي تهم الشباب كالانتماء والمواطنة والتعايش السلمي المشترك، مع التركيز على التجارب العملية التي تهم المجتمع المصري.

من جانبها قالت د. إلهام محمد شاهين خلال مشاركتها في جلسات المنتدى، إنه يجب علينا أن نتقبل الاختلاف في الفكر والقناعات لأن هذا أمر طبيعي لأننا مختلفون في اللون والنوع والجنس والذوق والثقافة والتعليم وكل شيء، وإذا كنا نتقبل كل ذلك التنوع والاختلاف فلابد أن نتفق على الأشياء المشتركة كقاعدة أساسية للبدء في الحوار.

أضافت "شاهين" أن آليات نجاح الحوار مع الشباب لابد أن تتخذ خطوات جادة وفعالة؛ حيث يتم ذلك بمتابعة تنفيذ النتائج والتوصيات التي يثمر عنها المؤتمر ووضع مقدمي المقترحات من الشباب في موقع المسئولية من تنفيذ التوصيات، إضافة إلى التنوع والتجديد في أساليب وأليات الحوار.

تعليقات