عبد المنعم فؤاد يكتب: زكاة الفطر والمعارك الوهمية

  • أحمد حماد
  • السبت 30 أبريل 2022, 4:24 مساءً
  • 52
عبد المنعم فؤاد

عبد المنعم فؤاد

زكاة الفطر فرضها النبي - صلى الله عليه وسلم - طعمة للفقير وفرحة للمسكين.

ولقد عجبت ممن يجادلون ويشمرون عن سواعدهم وينزلون إلى معارك وهمية في مسألة كيفية وتقدير  زكاة الفطر! ويبارز بعضهم بعضا كل عام  في القول: هل إخراج القيمة هو الصحيح أو إخراج الطعام من أرز ودقيق الخ هو الأصح؟

يا أخي اخرج ما تشاء، طالما، سيؤدي هذا الذي تفعله  إلى نفع الفقير والمسكين ففي هذا الأمر سعة وكل له دليله وكل على صواب، وعليك أن تنظر لما يمكن أن ينتفع به الفقير وقدر الأمور بقدرها، واجتهادات العلماء في هذا  ليس هدفها اختلاق معارك ونزاعات بل هدفها إيصال النفع  وسد حاجة الفقير وجبر خاطره وإن اختلفت الوسائل ، وهذا هو المقصد من الزكاة.

 

المهم أن تبسط يدك في الزكاة في هذه الأيام المباركات وما بعدها بما تستطيع وتزيد  إن أمكن، ولا تجعلها مغلولة إلى عنقك، وكن على يقين من أن الله تعالى سيجزيك خيرا وأكثر، وسيدفع عنك وعن أولادك وأهلك مصائب الدنيا والآخرة بسبب بسط يدك للمحتاجين إرضاء لله تعالى "وما أنفقتم  من شئ فهو  يخلفه وهو خير الرازقين  ".

تعليقات