باحث ديني: الإلحاد مجموعة وساوس.. وتأسيس الطفل دينيا ضرورة لمواجهة الشبهات

  • أحمد حماد
  • الأحد 16 يناير 2022, 2:17 مساءً
  • 110
الوساوس _ أرشيفية

الوساوس _ أرشيفية

قال الباحث الديني محمد بن عبد الستار الفيديميني، إن دور الأسرة هام، وكبير جدًا لتحصين الأطفال والشباب ضد دعوات الملاحدة، وشبهاتهم.

 

وأوضح في بحث نشره، عبر ملتقى أهل التفسير، أن على الأسرة أن تعكف على كتاب الله وسنة رسوله تلاوة وتدبرا، وتذوق طعم الإيمان من خلال التأمل في صفات الله وسيرة رسوله، وغرس العقيدة الصحيحة في النفس بكل الوسائل، لمنع الملاحدة من الوصول إليهم.

 

وبين أهمية الالتزام بالوصايا النبوية العظيمة الواردة في هذا الباب، ومنها: الإكثار من ذكر الله، فإن الإلحاد ليس قضية علمية ثابتة، وإنما هو مجموعة وساوس، والوساوس إنما تنفذ من خلال الشيطان .

وشدد الباحث الديني على أهمية تأسيس أصل التوحيد في قلب الطفل والشعور برقابة الله للإنسان، وبناء مفهوم الرقابة الذاتية، الذي يربى المسلم على رقابة الله في جميع أعماله وأحواله كأنه يراه، قال تعالى: ﴿الَّذِي يَرَاكَ حِينَ تَقُومُ (218) وَتَقَلُّبَكَ فِي السَّاجِدِينَ﴾[ الشعراء: 218 – 219].

 

تعليقات