في 4 خطوات.. كيف تحمي أولادك من الإلحاد؟

  • أحمد حماد
  • الإثنين 06 ديسمبر 2021, 3:38 مساءً
  • 132

قال الدكتور عبد الله رشدي، إن هناك خطوات إذا اتبعتها الأسرة ستضمن حماية الأبناء من الإلحاد، والفكر المتطرف.

 

وأضاف رشدي في مقطع فيديو نشره عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، أن "الاحتواء الأسرى" أحد أهم تلك الخطوات، مشيرا إلى أن زظيفة الأب ليس جمع الأموال فقط، وصرفها على الأبناء لتوفير كافة متطلباتهم، بل هذا جزء من الرسالة التي أوكلها الله له فيما يتعلق بأبنائه.



وأوضح عبد الله رشدي، أن الأب بتوفير كافة المتطلبات، يغرق ابنه في الحياة المادية، وبالتالي يصبح لديه خواء في الجانب الذاتي، وتنشأ لديه الأفكار الإلحادية.



وأشار عبد الله رشدي، إلى ضرورة الخروج مع الأبناء والجلوس معهم، متابع: "نام جمب الأبن  باستمرار، احضنهن قبله، فسحه كل شهر مرة على الأقل لازم تملى عندك الجانب العاطفي".



وبين الداعية الإسلامي أن "الرقابة الأبويةط أحد أهم الخطوات أيضًا للحماية من الإلحاد، مؤكدًا أن المعرفة العقلية لدى الأطفال ليست مثل الكبار وبالتالي لن يتمكنوا من التفريق بين الخطأ والصحيح خصوصا في ألعاب الإنترنت المتداولة وأخطرها بابجي، وبنات التيك توك وما يقدمونة، وأيضًا "اليوتيوبر" إذ يوجد الكثير منهم ملحدون.

 

 

 

شدد عبد الله رشدي، في نصائحة للحماية من الإلحاد على أهمية "التعليم الديني"، مؤكدًا ضرورة أن يحضر الأباء لأبنائهم مدرسين في العلوم الدينية في الصغر، مثلما يفعلون في المواد الأخرى الدراسية "الإنجليزي ـ الرياضة" وغيرهما.

 

كما طالب بأهمية اصطحاب الأبناء إلى المسجد، وشرح أهمية الصلاة لهم، ولماذا نصلي، وفوائد صلاة الجماعة بما يعزز الجانب الديني لديهم.



وعن الخطوة الرابعة لمواجهة الإلحاد، قال عبد الله رشدي، إن "الحوار العقلي" مع الأطفال من الخطوات الهامة لحمايتهم من التطرف، حيث تنشأ لدى الأطفال أسئلة مثل لماذا خلقنا، ولماذا نصلي، عقله لا يدركها وبالتالي لا بد من الإجابة عليها بما يتوافق مع سنه.



تعليقات