هيثم طلعت يعلق على زواج «بيج رامي»: الجهلة يحرمون ما أحل الله (فيديو)

  • أحمد حماد
  • الأحد 21 نوفمبر 2021, 12:54 مساءً
  • 40

علق الدكتور هيثم طلعت، الباحث المتخصص في محاربة الإلحاد، على زواج "بيج رامي" للمرة الثانية، منتقدًا العليقات التي عنفته.


وقال هيثم طلعت، في تغريدة له، عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي تويتر: تعليقات غريبة على زاوج رجل ( بيج رامي) بامرأة ثانية، وكأن بعضهم في طريقه لتحريم ما أحل الله.



واستطرد، هيثم طلعت: "للأسف بعض الرجال لظلمهم للزوجة الأولى بمجرد الزواج بالثانية دور في ذلك.. لكن يجب أن ننتبه إلى أن انتشار الفواحش هو بسبب تحريم الجهلة لما أحل الله".



وأعاد هيثم طلعت، نشر حلقة كان قد قدمها عن الزوجة الثانية، وكيف يستغل الملاحدة، حقوق المرأة، لدعوة النساء المسلمات إلى اعتناق الإلحاد.



وأوضح طلعت أن دعاة العلمانية، وأصحاب الفكر الإلحادي، يستغلون القوامة في الإسلام للترويج لأفكارهم، ظنًا منهم أن ذلك يدعم نظريتهم ووجهات النظر الباطلة التي يعتمدون عليها.

 

وفي هذا الصدد قال الدكتور هيثم طلعت، الباحث المتخصص في الرد على الملحدين، إن القوامة في الإسلام هي حق فطري ثابت للرجل، وهي تكليف وليست تشريف، كما يفهم البعض.

 

وحذر طلعت من دعاة الأفكار الشاذة الذين يستغلون تلك النقطة لحث النساء على التمرد على الرجل، وخراب بيوتهن، مشددًا أن هذا ليس تدخلًا على الإطلاق في أمور المرأة أو تقييدًا لحقوقها.

 

وأوضح طلعت في حلقة جديدة نشرها عبر قناته الرسمية بموقع يوتيوب، أن المرأة في نظر الإلحاد، أقل بكثير من الرجل، ولم ولن تتساوى أبدًا معه، وهذا بشهاد داروين، حسبما أورد في كتاب "نشأة الإنسان"، بل إن المرأة إلحاديًا تطابق الغوريلا تمامًا، الأمر الذي يخاف أن يذكره الملحد العربي.

 

وأضاف الدكتور هيثم طلعت، أن المرأة تحولت في الإلحاد من إنسان مميز إلى حيوان جميل، بل تصبح بلا قيمة إذا كبرت في السن، والمرأة العجوز لا يحتاجون إليها، وعندما تبلغ 80 سنة يتم قتلها، وهو ما حدث منذ فترة ليست بالطويلة، حيث تم التخلص من 300 ألف إنسان، بحجة أنهم لا حاجة لهم.

شاهد الحلقة كاملة من هنا.

 

تعليقات