الاحتلال يعتقل 8 فلسطينيين ويستدعي آخرين في الضفة الغربية

  • أحمد حماد
  • الأربعاء 27 أكتوبر 2021, 1:33 مساءً
  • 32

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، ثمانية فلسطينيين، وصبيين، واستدعت سبعة آخرين بينهم أسير محرر بعد ساعات من الإفراج عنه في الضفة الغربية المحتلة.


وقالت مصادر في مُحافظة جنين الواقعة في شمال الضفة الغربية، إن الاحتلال اعتقل أربعة من أشقاء وأقارب الأسير يعقوب قادري (غوادة) المُنتمي لحركة الجهاد الإسلامي، والذي تمكن هو وخمسة من رفاقه من انتزاع حريتهم من سجن جلبوع في سبتمبر الماضي قبل أن يُعاد اعتقالهم.


وذكرت المصادر أن هؤلاء المعتقلين هم ليث حمزة غوادرة، ومحمد غوادرة شقيق الأسير يعقوب، وأحمد علي غوادرة، ومروان محمد غوادرة.

واقتحم جنود الاحتلال منزل علي غوادرة (63 عامًا)، وهو شقيق الأسير يعقوب، وحطموا محتوياته، واعتدوا عليه بالضرب المبرح، الأمر الذي استدعى نقله إلى المستشفى.

 

وفي محافظة الخليل الجنوبية، اعتقل جنود الاحتلال أربعة مواطنين وهم الشاب صهيب محمد القواسمي ومحيي الدين الشراونة، وحازم حسين الشراونة ومنتصر يوسف أبو عياش.


وفي محافظة بيت لحم جنوبًا، اعتقل جنود الاحتلال صبيين من بلدة تقوع، شرق المحافظة، وهما يزن عامر صباح، وإبراهيم جميل صباح بعد أن داهمت منزلي ذويهما وفتشتهما. وسلم جنود الاحتلال، المواطن مراد سامي جبريل (33 عامًا) من بيت لحم، بلاغا لمراجعة مخابراتهم في مجمع مستوطنة "جوش عصيون"، كما سلم جنود الاحتلال الأسير المحرر خليل قاسم الشيخ (42 عامًا) من المحافظة ذاتها استدعاء بعد ساعات من الإفراج عنه.


 

وفي القدس، استدعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، 5 مقدسيين، من بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، للتحقيق.


وقالت مصادر مقدسية إنه تم استدعاء الشابين فراس الأطرش، وأحمد الطويل، بحجة تواجدهما في المقبرة اليوسفية التي يتواصل تهويدها وتجريفها لصالح إقامة مشاريع استيطانية.


وأضافت المصادر ذاتها، أن مخابرات الاحتلال استدعت كلا من عدنان الكركي، وإبراهيم سمرين، وزياد شرف، للتحقيق.

 

تعليقات