حسام عقل: الإسلام يصلح لكل زمان ومكان.. والإلحاد يجعل صاحبه كـ «البهيمة»

  • أحمد حماد
  • السبت 23 أكتوبر 2021, 9:37 مساءً
  • 100

حذر الدكتور حسام عقل، عضو هيئة التدريس بجامعة عين شمس، من خطورة تداول كتب تحتوى في مضمونها على الإلحاد، وثبث سمومة في أذهان الشباب مستغلة عدم علمهم بكل ما يجرى حولهم، أو الأحداث الزمنية التي وقعت قديمًا.


وتناول الدكتور حسام عقل، خلال حديثه في حلقة جديدة من برنامج "عالم بلا إلحاد" كتابًا جديدًا يروج للإلحاد، وهو للشاعر العراقي معروف الرصافي، الذي حمل عنوان "الشخصية المحمدية"، مؤكدًا أنه حاول من خلاله أن يثبت أن الإسلام لا يصلح لكل زمان ومكان، وأن النبي محمد صلى الله عليه وسلم، مثل أي إنسان على وجه الأرض.


وأوضح حسام عقل، أن كتاب  الرصافي، كان بابا لإلحاد الكثيرين، وخصوصا الشباب في عالمنا العربي، إذ تبنى نفس فكرة كتاب "نبيك هو أنت" لـ وفاء سلطان، والتي حاولت أيضًا أن تثبت أن العالم خلق بالصدفة.


وردا على مقولة "أن الإسلام لا يصلح لكل زمان ومكان" أشار حسام عقل، إلى الحرب العالمية الثانية، وما خلفته من خسائر ضخمة، خصوصا في البشر، ما أدى إلى أن تصل العنوسة في ألمانيا إلى ذروتها، وحينها لم يجد الألمان إلا "الإسلام" ليحل أزمتهم، حث اضطروا إلى أن يدرسوا التشريعات الإسلامية الخاصة بتعدد الزوجات ، وطرحوا الأمر في البرلمان واعتبروا تشريعات الإسلام بابا لحل الأزمة الكبرى!


وبين عضو هيئة التدريس بجامعة عين شمس، أن هؤلاء الكتاب، يتلقون أمولًا حتى ينشروا الإلحاد، ويسعون للشهرة، محذرا الشباب من الاستماع إليهم، إذن إن الإلحاد يعل معتنقه مثل "البهيمة"، فلا يعترف بخير ولا شر،  ولا عدل، ولا حق، بل يعيش فقط لـ "فرجه وبطنه".

تعليقات