سطو مسلح على مدرسة إسلامية بمخيمات الروهينغيا ببنغلاديش

  • د. شيماء عمارة
  • الجمعة 22 أكتوبر 2021, 5:03 مساءً
  • 102
مخيمات الروهينغيا في  بنغلاديش

مخيمات الروهينغيا في بنغلاديش

قام عدد من المسلحين، الجمعة، بقتل سبعة أشخاص على الأقل في هجوم استهدف، مدرسة إسلامية في مخيم للاجئين الروهينغيا، على الحدود بين بنغلادش وبورما (ميانمار)، كما قالت الشرطة.


وقال مسؤول في شرطة المنطقة لوكالة فرانس برس إن المهاجمين أردوا بعض الضحايا بالرصاص وطعنوا آخرين بالسكاكين.


وجاءت عمليات القتل وسط تصاعد التوتر بعد مقتل أحد زعماء الروهينغيا في المخيم بالرصاص خارج مكتبه قبل ثلاثة أسابيع.


ومن جانب آخر قالت مفوضية شؤون اللاجئين، في يوليو الماضي، إن ثلاثة أيام من الرياح العاتية والأمطار الموسمية الغزيرة على مواقع اللاجئين مترامية الأطراف في كوكس بازار في بنغلاديش حصدت أرواح لاجئين من الروهينغيا وأحدثت الخراب والدمار.


وكشفت تقارير أولية أن ما يقدر بنحو 2,500 مأوى تضرر أو دمر، وقد أثر ذلك على أكثر من 12 ألف لاجئ.


وذكرت وسائل إعلام محلية أن ما لا يقل عن 11 شخصا لقوا حتفهم وتم تشريد الآلاف، وفي حال استمرت الرياح الموسمية خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، حذرت المفوضية من توقع المزيد من الأمطار الغزيرة، مما يهدد بسقوط المزيد من الضحايا.


ويعيش أكثر من 700 ألف من الروهينغيا في مخيمات اللاجئين في بنغلاديش منذ أغسطس 2017، عندما بدأ الجيش في ميانمار حملة قمع قاسية في أعقاب هجوم شنه متمردون.


وشملت حملة القمع عمليات اغتصاب وقتل وإحراق آلاف المنازل، وصفتها جماعات حقوقية عالمية والأمم المتحدة بأنها تطهير عرقي. وبينما سعت بنغلاديش وميانمار لترتيب عمليات إعادة اللاجئين لوطنهم، يخشى الروهينغيا العودة إلى ديارهم.

تعليقات