جامعة الأزهر تستضيف منصة شباب المناخ

  • د. شيماء عمارة
  • الأربعاء 20 أكتوبر 2021, 4:17 مساءً
  • 15
الأزهر يستضيف منصة شباب المناخ

الأزهر يستضيف منصة شباب المناخ

استضافت جامعة الأزهر اللقاء التعريفي السنوي للأنشطة البيئية برئاسة الدكتور محمود صديق، نائب رئيس جامعة الأزهر للدراسات العليا والبحوث، وتحت رعاية الدكتور محمد حسين المحرصاوي رئيس جامعة الأزهر حول دور لجنة المجتمع والبيئة في تنمية الوعى،  بأهمية خدمة المجتمع بين الدارسين وأعضاء هيئة التدريس، وتفعيل مشاركة أعضاء هيئة التدريس في أنشطة خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والعمل علي الحد من آثار التغيرات المناخية والتنوع البيولوجي من باب النفع العام، وتفعيل أنشطة مبادرة المليون شاب متطوع للتكيف المناخي،  لتمكين طلاب الجامعة من المشاركة الفعلية في أنشطة خدمة المجتمع وتنمية البيئة والتكيف المناخي، واستضافة قيادات مبادرة المليون شاب متطوع للتكيف المناخي للتعريف بأهداف وأنشطة المبادرة التي اطلاقتها الجامعة.


وأكد رئيس الجامعة على ضرورة الاهتمام بالمجتمع والنهوض به أخلاقياً وثقافياً وفكرياً،  كأحد الركائز الأساسية في عملية التطوير والتحسين للمنظومة العملية التعليمية، وانطلاقاً من هذا الدور فإن جامعة الأزهر الشريف وضعت على رأس أولوياتها الاهتمام بالمجتمع وقضايا المناخ ، من أجل الوصول إلى التميز والريادة في مجال التكيف المناخي.


وأشار رئيس الجامعة إلى أن جامعة الأزهر ستكون منصة لشباب المناخ، حيث ستنظم الجامعة مؤتمر التغيرات المناخية في ديسمبر المقبل بحضور الوزارات والهيئات المختلفة، وسيتم تدشين مبادرة المليون شاب متطوع للتكيف المناخي ضمن فعاليات المؤتمر، واليوم قامت لجنة خدمة المجتمع وتنمية البيئة.


ومن جانبه استعرض الدكتور مصطفي الشربيني رئيس مبادرة المليون شاب متطوع للتكيف المناخي بالتعريف مبادرة المليون شاب متطوع للتكيف المناخي، مشيرا الى أهمية المبادرة في حشد طاقات الشباب من طلاب الجامعات تجاه قضايا المناخ التي أصبحت قضية وجودية والعمل علي تغيير العادات اليومية التي تسبب اطلاق غازات الإحتباس الحراري فإننا نقوم بالمشاركة مع جامعة الأزهر وجامعة عين شمس ومع الكثير من الجهات الفاعلة في هذا الشأن وذلك لإدارة هذه الأزمة بالجهود التطوعية، ودمج المجتمع المدني ومن اليوم تستعد مصر لتنظيم  COP27 وسوف نقوم بتدريب شباب المبادرة، ليكونوا سفراء للمناخ يمكن أن يحدثوا تغيير فاعل في المجتمع.

تعليقات