تفاصيل.. جيتكس جلوبال 2021 يجمع قادة الشرق الأوسط وإفريقيا

  • د. شيماء عمارة
  • الأحد 17 أكتوبر 2021, 3:46 مساءً
  • 59
فعاليات جيتكس

فعاليات جيتكس

تنطلق فعاليات النُسخة الأولى من مؤتمر رؤى القادة، الملتقى الاستثنائي المتخصص بعمليات التحول التكنولوجي على الصعيدين الإقليمي والوطني.

وتستضيف النسخة الأولى من الملتقى الاستثنائي معرض جيتكس جلوبال، الفعالية العالمية الأكثر تأثيراً في مجال التكنولوجيا والتواصل لعام 2021، لإعادة رسم ملامح خارطة الطريق التكنولوجية لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

ويستمر المؤتمر على مدار الأيام الثلاثة الأولى من النسخة الحادية والأربعين من معرض جيتكس جلوبال، التي يستضيفها مركز دبي التجاري العالمي بين 17 و21 أكتوبر الجاري بالتزامن مع الاستعداد للاحتفال باليوبيل الذهبي لتأسيس دولة الإمارات.

ويركز المؤتمر على خرائط الطريق المحددة لدول منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، من خلال تنظيم جلسات مخصصة لكل دولة ومنطقة.

ويجمع المؤتمر العديد من القادة الحكوميين بهدف استعراض إنجازاتهم التكنولوجية وتسليط الضوء على الآفاق التعاونية والمبادرات والفرص المتاحة ومشاركتها مع المجتمع الدولي.

وترحب أجندة المؤتمر بمجموعة من أهم المتحدثين الحكوميين المؤثرين في مجال التقنيات من مختلف أنحاء المنطقة، ومن بينهم أبرز منظمّي القطاع العام والوزراء، الذين سيتطرقون إلى الفرص المتاحة في مجالات الذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي وتطبيقات الثورة الصناعية الرابعة وتمكين الشباب وتنمية الموارد البشرية.

وأكد عمر سلطان العلماء وزير الدولة للذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي وتطبيقات العمل عن بُعد في دولة الإمارات، أهمية مؤتمر رؤى القادة الذي ينظم ضمن فعاليات "جيتكس جلوبال" في دعم الجهود لتسريع التحول التكنولوجي والرقمي في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، بما يسهم في مواكبة المتغيرات المتسارعة التي يشهدها العالم في مختلف المجالات.


وأشار إلى أن المؤتمر يشّكل منصةً لتبادل المعارف والخبرات والتجارب، وبناء فرص التعاون في مختلف المجالات التقنية والاقتصادية".

وقال عمر سلطان العلماء إن حكومة دولة الإمارات حريصة على تعزيز الشراكات العالمية في ابتكار الحلول القائمة على التكنولوجيا والرقمنة، انطلاقاً من توجيهات القيادة بتسريع وتيرة التحول الرقمي وابتكار الحلول القائمة على تكنولوجيا المستقبل، وتوجهات الحكومة ضمن مشاريع الخمسين لإرساء نموذج اقتصاد رقمي متقدم قادر على مواجهة التحديات المتوقعة خلال السنوات المقبلة.

يُركز صُناع القرار المجتمعون في إطار أعمال مؤتمر رؤى القادة بتاريخ 19 من أكتوبر خبراتهم لمناقشة مبادرة مشاريع الخمسين، والتي تهدف إلى إطلاق مرحلة جديدة تستند إلى قدرة دولة الإمارات على استقطاب الاستثمارات والمواهب من جميع أنحاء العالم، فضلاً عن مكانتها كمنصة دولية لاختبار أحدث التقنيات والابتكارات التي يتوصل إليها العالم.

سيتطرق المؤتمر في يومه الثاني 18 أكتوبر إلى مُختلف المشاريع الجديدة الطموحة وأهميتها بالنسبة لمساعي التحول الرقمي في السعودية وغيرها من دول مجلس التعاون الخليجي، مما يمنح الوفود الوزارية رؤيةً معمقةً حول المبادرات التي ستعزز تنويع مقوّمات الاقتصاد.

وتتجه الأنظار نحو رؤية السعودية 2030، مع اجتماع نُخبة صُناع القرار لتقييم مجموعة من المبادرات الرقمية التي تنفذها الحكومة واستكشاف سُبل الانتقال نحو الاقتصاد الرقمي القائم على المعرفة.

ومن جانب آخر، سيطرح القادة الحكوميون أفكارهم حول سُبل الاستفادة من إمكانات القطاعات الإبداعية في السعودية، بما في ذلك الرياضات الإلكترونية وسلسلة القيمة ذات الإمكانات الكبيرة في قطاعي الأزياء وفنون الطهو للناشئين.

أمّا في 17 أكتوبر الجاري، تكشف رؤية أفريقيا عن الاستراتيجيات والأولويات التكنولوجية الوطنية في كل من مصر وكينيا ونيجيريا وتونس، كما تتناول الدور المحوري الذي تلعبه البرامج الخاصة بكل دولة في رسم ملامح الرؤية المشتركة لمجتمع واقتصاد رقميين متكاملين وشاملين لجميع أنحاء القارة.

وسيدرس صناع القرار من الدول الأربع سُبل تجاوز المعوقات التي تحول دون نمو مجتمعات الشركات الناشئة الآخذة بالتزايد في القارة الأفريقية.

ويؤكد مؤتمر رؤى القادة على مكانة معرض جيتكس جلوبال المميزة بوصفه الفعالية الأكثر تكاملاً في العالم لاستعراض أحدث الابتكارات والتقنيات التجريبية بمشاركة أهم المُبتكرين المُختصين بمجالات عديدة منها الذكاء الاصطناعي، وشبكات اتصالات الجيل الخامس، والحلول السحابية، والبيانات الضخمة، والأمن السيبراني، وتقنيات بلوك تشين، والحوسبة الكمية، والتكنولوجيا المالية وأنشطة التسويق من مختلف أنحاء العالم؛ إذ تُسلط الفعالية الضوء على هذه المحاور من خلال ست فعاليات رئيسية تشمل: معرض جيتكس جلوبال وقمة الذكاء الاصطناعي لكل شيء ومعرض جيتكس نجوم المستقبل وقمة مستقبل بلوك تشين وفعالية فينتك سيرج وفعالية ماركتنغ مينيا.

تعليقات