حسام عقل: الكتب المسبوقة بحملات ترويجية أغلبها تدعو للإلحاد

  • أحمد حماد
  • الجمعة 15 أكتوبر 2021, 3:28 مساءً
  • 484

قال الدكتور حسام عقل، عضو هيئة التدريس بجامعة عين شمس، إن بعض الكتب المتداولة حاليا بين الشباب قادتهم إلى الإلحاد، خصوصا وأنهم يقبلون عليها بحسن نية، دون أن يعرفوا خفايها، والمقصد الحقيقي منها.

وأوضح حسام عقل، خلال حديثه في حلقة جديدة من برنامج "عالم بلا إلحاد"، أن أغلب الكتب التي تروج للفكر الإلحادي يسبقها تسويق رهيب، حتى تصل لأكبر عدد ممكن، ويدعي أصحابها أنها كتب تنويريه، وتدعوا لاستعمال العقل، وتساهم في تعزيز الثقافة، وفي الحقيقة بين طياتهم سم، يطعن في الذات الإلهية، وكل ما هو متعلق بالدين، والإيمان.

وحذر حسام عقلن من كتاب "نبيك هو أنت" لـ وفاء سلطان، والذي حاولت من خلاله أن توصل رسالة للقارئ، مفادها: "انسى الأنبياء تمامًا، فهذه محض أساطير، وأنت تستحق أن تلبس ثياب النبوة، حتى لو كنت عاقًا بوالديك، أو كنت سارقاً، فعلاً لكل المنكرات، فالأنبياء مجرد أشخاص مثل أي قيادي، أو سياسي!".

وشدد عضو هيئة التدريس بجامعة عين شمس، أن وفاء سلطان، لا ترى في الأنبياء أي مزايا، ولا تعترف بهم، وتنتقد النبوات من الأساس.

وأشار حسام عقل، إلى أن "وفاء سلطان"  ظهرت في العالم العربي بعد أحداث 11 سبتمبر، وأخذت شهرتها من أجهزة الإعلام الأوروبية، ونقدت الإسلام بنقمة، ومقت أسود، وسوقت ذاتها من خلال المديا الأوروبية، وادعت على الإسلام بأنه هو الغول الذي جاء ليهين كرامة الإنسان!

وتابع عقل "وفاء سلطان"  عجبتها اللعبة، والأحاديث الصحفية، مع كبرى الجرائد مثل "واشنطن بوست"، إلى أن تحولت إلى منصة إلحادية، هدفها الأساسي والأسمى، هو مهاجمة الإسلام تحديدًا، وليس كل الأديان، فركزت على الإسلام وحده.

ولفت عقل، إلى أن جميع كتابات "وفاء سلطان" لا تهاجم فيها إلا الإسلام، مشيرا إلى أنها ولدت في سوريا، وتجنست بالجنسية الأمريكية، بعدما هاجرت مع زوجها، وأخذت تتحدث على أنها المدافع الوحيد عن الحريات في العالم.

وشدد عضو هيئة التدريس بجامعة عين شمس، من قراءة كتاب "نبيك هو أنت" لافتًا إلى أنه من أكثر الكتب تخابثا، وعنوانه فقط دعوة للإلحاد.

 

تعليقات