"كيف قادني الإلحاد إلى الإيمان".. رحلة بيتر هيتشنز في العودة إلى الله

  • د. شيماء عمارة
  • الخميس 09 سبتمبر 2021, 5:37 مساءً
  • 125
كتاب كيف قادني الإلحاد إلى الإيمان

كتاب كيف قادني الإلحاد إلى الإيمان

"القنوط من رحمة الله: كيف قادني الإلحاد إلى الإيمان"، كتاب مهم يشرح فيه الصحفي البريطاني بيتر هيتشنز تفاصيل قصته الشخصية، التي يتحدث فيها عن كيفية تركه للإيمان ثم عودتها مرة أخرى بقوة للإيمان بوجود الله، بعد تجربة عصيبة بدأت لديه بحالة من الغضب والقنوط من رحمة الله في بعض المواقف الانسانية التي شاهدها في مسيرته الصحفية أو حياته الشخصية.

استطاع هيتشنز من خلال عمله كصحفي دولي أن يوثق الروايات المباشرة للمجتمعات الإلحادية، وتحديداً في روسيا الشيوعية، حيث عاش في موسكو خلال انهيار الاتحاد السوفيتي.

حيث أظهر في كتابه أن القرن العشرين هو أكثر القرون دموية في العالم، ولم يتضمن شيئًا أقل من نسخة الإلحاد الخاصة بالحروب الصليبية ومحاكم التفتيش.

حيث رصد الأوهام المزعومة حول الطريق إلى المدينة الفاضلة العلمانية، والذي اتبعه العديد من الطغاة المعاصرين، ليجد أن هذا الطريق ممهد فعلا بالعنف أكثر مما شوهد في أي عصر في التاريخ.

ويعتبر بعض الفلاسفة والمفكرين أن هذا الكتاب هو رد إيماني لـ بيتر هيتشنز على أخيه الملحد كريستوفر هيتشنز ، والذي ألف كتاب "الله ليس أكبر"، وأن المحتوى هو قصة مؤثرة بعمق لرحلة مهمة من الإلحاد إلى الإيمان، متداخلة مع التاريخ الأخلاقي والروحي للقرن العشرين.

تعليقات