صور.. زوار معرض الإسكندرية يروون حكاياتهم مع جناح الأزهر وعوامل الجذب

  • أحمد حماد
  • السبت 28 أغسطس 2021, 9:54 مساءً
  • 137

توافد زوار معرض الإسكندرية الدولي للكتاب من مختلف الأعمار على جناح الأزهر الشريف، للاطلاع على ما يقدمه الجناح من أنشطة والمشاركة في الورش الفنية، وشراء الكتب، واقتناء مجلة نور للأطفال.
 
أسماء علي، مدرسة لغة فرنسية، جاءت إلى الجناح ومعها أبناؤها الثلاثة سارة وعمرو وآلاء، يدرسون في مدرسة لغات، تقول إنها كانت تحرص على زيارة جناح الأزهر بمعرض القاهرة، وبعد أن انتقلت إلى الإسكندرية حرصت على زيارة الجناح، مشيدة بأنشطة الجناح وأنها فعالة ومفيدة، ويأتي ابنها عمرو للاستفادة من ركن الخط حيث يتابع مجموعات الخط على الإنترنت ويعمل على تعلمه وإتقانه، وعندما أمسك عمرو بالقلم وكتب بالخط الديواني أشاد بأدائه الفنان والخطاط الأزهري إسماعيل عبده، القائم على ركن الخط، وقال إن عمرو يمتلك مهارة عالية.


 
الأستاذ محمد النظامي، إمام وخطيب بالأوقاف، جاء بابنه يوسف وبنته منة الله، حيث يدرسان بالأزهر ويحبان الإنشاد الديني، ويسعى الأب إلى ثقل مهارتهم في قراءة القرآن والإنشاد، ويأتي بهم إلى جناح الأزهر لربطهم أكثر بمؤسسة الأزهر العريقة، ويتمنى أن يكونوا نماذج أزهرية مشرفة، وخلال وجودهم بالجناح أنشد يوسف ومنة الله بصوت ندي وهو ما حظي بإعجاب رواد الجناح وعبروا عن حبهم للأزهر وطلابه والتربية الأزهرية السليمة للنشء والأطفال.
 
وفي إطار الزيارات المدرسية والثقافية، زار جناحَ الأزهر فوجٌ من طلاب مكاتب تحفيظ القرآن الكريم بسموحة، بعد أسبوع من الفوج الأول الذي كان به تلاميذ آخرون غيرهم، وأكد المشرفون على الطلاب أن الأزهر مؤسسة عريقة معتدلة، لذلك يحرصون على تعريف الأطفال والتلاميذ بهذه المؤسسة وغرس المحبة في قلوبهم تجاه هذا الكيان الكبير الوسطي المعتدل، وقد كتب ركن الخط أسماء الأطفال جميعًا ما جعلهم سعداء وختموا زيارتهم بصورة جماعية مع صورة الإمام الطيب.


 
وفي ركن التربية الفنية، تقف مروة فرج، مدرسة لغة عربية بالإسكندرية، إلى جوار أبنائها الثلاثة ميار وعلي وعادل، كي يتعلموا ويمارسوا الأنشطة العملية من الرسم والفن والطباعة، بهدف توسيع مداركهم وتعويدهم على استخدام حاسة الخيال والإبداع، مؤكدة أن الأطفال يحتاجون دائمًا إلى عمل الأشياء بأيديهم ليبدعوا ويخرجوا طاقاتهم فيما ينفعهم وينمي فكرهم ويجعلهم يعتمدون على أنفسهم.
 
وإلى جوار ركن التربية الفنية يقع ركن المخطوطات، التقينا الدكتورة فاطمة وأخاها الدكتور عاطف عزت يستمعان إلى شرح عن أبرز المخطوطات والوثائق التاريخية التي تحويها مكتبة الأزهر، معبرين عن حبهم الشديد للأزهر وأنهم رغم معرفتهم وقراءتهم عنه لكنهم فوجئوا اليوم بكثير من المعلومات التي لم يكونوا على علم بها، وأن زملاءهم أطباء الأزهر نموذج مشرف ومتميز لإتقانهم الطب مع تميزهم في جانب المعرفة الدينية القوية، وقررت فاطمة وعاطف زيارة مكتبة الأزهر عند عودتهم إلى القاهرة.


 
وتأتي مشاركة الأزهر في معرض الإسكندرية الدولي للكتاب الذي انطلقت فعالياته الاثنين 16 أغسطس، وتستمر حتى يوم الاثنين القادم 30 أغسطس، بعد مشاركة ناجحة في معرض القاهرة الدولي للكتاب الذي قدم فيه الأزهر الكثير من الأنشطة والفعاليات والندوات الافتراضية خلال أيام المعرض سواء ما يتعلق منها بالجانب العلمي والتوعوي أو ما يتعلق بالأنشطة الفنية.

تعليقات