كورونا تضرب جنوب شرق آسيا.. وارتفاع قياسي في عدد الإصابات

  • د. شيماء عمارة
  • الإثنين 26 يوليو 2021, 4:09 مساءً
  • 27
حزن الطاقم الطبي بسبب كورونا يضرب جنوب شرق آسيا

حزن الطاقم الطبي بسبب كورونا يضرب جنوب شرق آسيا

أعلنت تايلاند, الإثنين, تسجيل عدد قياسي من الإصابات بفيروس كورونا المستجد بينما كسر العدد في ماليزيا حاجز المليون إصابة في الإجمال.

يأتي ذلك في ظل انتشار السلالة دلتا في أنحاء دول جنوب شرق آسيا التي أصبحت بؤرة التفشي العالمية حالياً.

وتسجيل 15376 إصابة بكورونا في تايلاند هو ثاني يوم على التوالي تسجل فيه رقماً قياسياً للإصابات في الدولة التي يقطنها نحو 66 مليون نسمة.

أما ماليزيا التي لديها أعلى معدل للإصابات مقارنة بعدد السكان في المنطقة فقد كسرت حاجزاً قاتماً هو المليون إصابة، الأحد، وسجلت عدداً قياسياً للإصابات اليومية الجديدة بلغ 17045 على الرغم من أنها تطبق إجراءات عزل عام منذ يونيو.


ومثل باقي المنطقة التي يقطنها إجمالاً نحو 650 مليون نسمة فقد فاقت الضغوط طاقة المستشفيات والعاملين في القطاع الطبي في ماليزيا مع تناقص الأسرة وأجهزة التنفس الصناعي والأكسجين.

ونظم آلاف الأطباء في ماليزيا ممن يعملون بنظام العقود إضراباً، الإثنين، لكنهم تعهدوا ألا يتأثر المرضى باحتجاجاتهم.

ويقول الأطباء، الذين يطالبون بعقود عمل ثابتة ورواتب أفضل والحصول على منافع وظيفية، إن عرض رئيس الوزراء محيي الدين ياسين تمديد عقودهم ليس كافياً.


وفي إندونيسيا أكبر دولة في المنطقة من حيث عدد السكان إذ يقطنها نحو 270 مليون نسمة، سجلت السلطات أيضاً أكبر عدد حالات إصابة إذ بلغت في الإجمال 3.1 مليون حالة و83 ألف وفاة. وعلى الرغم من ذلك فستمدد القيود لأسبوع واحد بينما سيتم تخفيف عدد من قيود مكافحة الجائحة بالسماح للأسواق المحلية التقليدية والمطاعم المفتوحة بالعودة للعمل.

وامتلأت المستشفيات بالمرضى على مدى الشهر الماضي خصوصاً في جزيرة جاوة المكتظة بالسكان وبالي، لكن الرئيس جوكو ويدودو قال، الأحد، إن حالات الإصابة ونسب الإشغال في المستشفيات تراجعت دون أن يذكر أرقاماً محددة.

ووصل عدد وفيات المرض في إندونيسيا لمستويات قياسية على مدى أربعة أيام الأسبوع الماضي وبلغ 1566 وفاة بحلول الجمعة بينما تعهدت السلطات بتوفير المزيد من وحدات العناية المركزة.


وتواجه فيتنام، التي تمكنت من كبح جماح المرض أغلب الوقت، موجة تفش جديدة وتركزت الحالات في مدينة تعد مركزا للأعمال والمناطق المحيطة بها.

ومنذ يونيو/حزيران تتزايد حالات الإصابة في ميانمار، التي تشهد اضطرابات بسبب انقلاب عسكري وقع في فبراير/شباط. وبلغت حالات الوفاة أمس الأحد رقماً قياسياً بلغ 355 وفاة بينما تخطت حالات الإصابة اليومية ستة آلاف الخميس الماضي.

وفي الفلبين، سارعت السلطات لكبح انتشار السلالة دلتا مع عودة حالات الإصابة للزيادة مؤخراً.

وعلقت السلطات هناك هذا الأسبوع السفر من ماليزيا وتايلاند وشددت القيود في مناطق حول العاصمة مانيلا.

تعليقات