حسام عقل: علوم الحديث مفاتيح لفهم القرآن "ولا يجب أبدًا أن نقول إنها لا تلزمنا"

  • أحمد حماد
  • الخميس 22 يوليو 2021, 9:56 مساءً
  • 39

قال الدكتور حسام عقل، الناقد الأدبي الكبير، وعضو هيئة التدريس بجامعة عين شمس، إن التنويريين الجدد، يسعون لهدم رمزية السنة النبوية، وتدمير مكانتها في القلوب.

وأوضح عقل، خلال حديثه في برنامج، متفق عليه، والذي يقدمه الإعلامي أحمد الفولي، عبر شاشة قناة الندى، أن هؤلاء يصدرون للأمة السراب، والوهم، والخداع، مؤكدًا أن كل ما كتب عن البخاري من ناحيتهم "شتائم فقط"، وليس لديهم أي دليل علمي، أو منطقي على ما كتبوا.

وقال حسام عقل، إنه وللأسف الشديد أغلب المثقفين الذين يدعون أنهم مع الإسلام، وهم في الحقيقة ضده، وضد السنة، يتعاملون بعباءة المراسل الأجبني، ويتبرأون من دينهم.

وشدد عضو هيئة التدريس بجامعة عين شمس على أن علوم الحديث مفاتيح لفهم القرآن نفسه، ولا يجب أبدًا أن نقول أنها لا تلزمنا.

وأوضح عقل أن البخاري هو أعلى منحنى للتوثيق في حركة الموثقين، إذ إنه اشترط المقابلة، وأن يسمع بنفسه، لكتابة الحديث، وهو مالم يحدث من قبله.

وأضاف عضو هيئة التدريس بجامعة عين شمس، أن البخاري كان له جهدا توثيقيا غير طبيعي، استمر لمدة 16 عامًا، في كتابه صحيحه، مؤكدًا أنه لا يوجد طالب، أو باحث يظل يعمل على بحث لهذه المدة على الإطلاق، واختتم بجملة ابن المبارك: "لولا الإسناد لقال من شاء ما شاء".

 

 

 

تعليقات