"الهيئة الملكية لمكة والمشاعر المقدسة" تعلن اكتمال الجاهزية لاستقبال ضيوف الرحمن

  • أحمد حماد
  • السبت 17 يوليو 2021, 4:24 مساءً
  • 46

أعلنت الهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، جاهزية كافة مرافق المشاعر لاستقبال ضيوف الرحمن وتسهيل أداء نسكهم في راحة واطمئنان مع اكتمال استعداد طواقمها البشرية وتجهيزاتها الفنية في المشاعر المقدسة.

وأوضحت الهيئة - في بيان، اليوم السبت، أوردته وكالة الأنباء السعودية - أنه جرى تجهيز مشاريع البنية التحتية لاستقبال ضيوف الرحمن، حيث تم التنسيق مع الجهات المعنية لوضع الخطط التشغيلية والتنفيذية لرفع كفاءة الخدمات المقدمة للحجاج في المشاعر، وتهيئة المخيمات وتعقيمها وتجهيزها وفق المعايير والبروتوكولات الصحية، كما تم الانتهاء من بناء نموذج تشغيلي في حج هذا العام يعمل بكفاءة تشغيلية عالية ليكون مشروع الأعوام القادمة.

وفي الوقت ذاته، جرى استحداث عدد من مبادرات المكاسب السريعة، كالمخيم النموذجي ودورات المياه النموذجية ومركز العمليات والمراقبة، ومبادرات بيئية تعزز مبادرة "السعودية الخضراء".

وتعمل الهيئة من خلال مركز الإدارة الشاملة في الهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة مع الجهات المعنية لضمان المواءمة والتنسيق بين جميع المشاركين في أعمال الحج للارتقاء بالخدمات المقدمة لحجاج بيت الله الحرام وإثراء تجربة حجهم، كما تعمل على تأصيل التكامل بين الجهات المشاركة في موسم الحج لضمان راحة الحجاج والمعتمرين والمصلين وأداء المناسك بيسر وسهولة وأمان.

وأكدت الهيئة التكامل بين خطط التشغيل والمساحات المتاحة لحركة الحجاج والمعتمرين والمصلين في مسطحات الطواف والسعي في الحرم المكي الشريف، والتنقل بينها من جهة، وبين المحاور والمنافذ المؤدية إليهما من جهة أخرى، إضافة إلى حث الجهات ذات العلاقة لإنهاء الأعمال المؤقتة التي تستهدف تيسير أداء المناسب والاستفادة من كافة المرافق المتاحة في محيط المسجد الحرام.

وفي قطاع النقل، يعمل برنامج التنقل والبنية التحتية للنقل من خلال "المركز الموحد للنقل" على التنسيق الدقيق بين الجهات المشاركة لضمان تنفيذ خطة نقل الحجاج.

وفي سياق متصل، أوضحت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي أن استقبال أول وفود حجاج بيت الله الحرام سار بكل يسر وسهولة؛ وسط منظومة من الخدمات المتكاملة.

وأفاد المتحدث الرسمي للرئاسة هاني حيدر بأن الرئاسة جهزت مسارات الأفواج في صحن المطاف وفق الآلية المخطط لها، بمشاركة 60 موظفا؛ عملوا على تنظيم حركة الفوج الأول من ضيوف الرحمن وتوزيعهم على المسارات المخصصة للطواف، لتحقيق التباعد الجسدي فيما بينهم، وتيسير أداء نُسك الطواف.

وأضاف أن الرئاسة قدمت حزمة من الخدمات والبرامج التي تهدف لتيسير وتسهيل أداء ضيوف الرحمن حجهم، بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة العاملة على خدمة حجاج بيت الله الحرام، مؤكدا حرص الرئاسة على تحقيق منظومة خدمات متميزة وذات جودة عالية، تضمن من خلالها لقاصدي المسجد الحرام البيئة الصحية المثالية والمناسبة لتأديتهم عباداتهم ومناسكهم بيسر وسهولة، في ظل ما تلقاه من دعم غير محدود من القيادة الحكيمة.

تعليقات