تفاصيل.. "محو الأمية " على رأس اهتمامات لجنة الثقافة بمجلس الشيوخ

  • د. شيماء عمارة
  • الثلاثاء 06 يوليو 2021, 09:46 صباحا
  • 118
مجلس الشيوخ

مجلس الشيوخ

كشفت النائبة سها سعيد، وكيل لجنة الثقافة والسياحة والإعلام والآثار بمجلس الشيوخ عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، تفاصيل الدعم الذي قدمته التنسيقية للهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار.

وقالت سعيد خلال لقائها مع الإعلامي يوسف الحسيني في برنامج التاسعة المذاع عبر القناة الأولى بالتليفزيون المصري، إن برتوكولات التعاون في التنسيقية بدأت منذ شهرين حيث بدأت التنسيقية في تفعيل البرتوكولات وطرحها مع أكثر من جهة.

وأوضحت سعيد أن سبب ذلك هو وجود عدد كبير من أعضاء التنسيقية في الجهاز التنفيذي للدولة ومنهم نواب المحافظين وأعضاء عاملين داخل مكاتب الوزراء، بالإضافة لوجود أعضاء تشريعيين في التنسيقية وأن فلسفة عمل التنسيقية هي الوصول لمساحات مشتركة بين الأحزاب والقوى السياسية حتى يستطيعوا دفع عجلة التنمية مع الدولة.

وأشارت سعيد إلى أن ذلك لن يحدث إلا بوجود شراكات مع الجهات والمؤسسات المختلفة وبالفعل تعاونوا مع عدد من الجهات وآخرها الهيئة العامة لتعليم الكبار.

وأكدت وكيل لجنة الثقافة بمجلس الشيوخ أن الرئيس عبدالفتاح السيسي كلف الأحزاب السياسية في النسخة الأولى لمؤتمر الشباب بضرورة الاهتمام بمسألة محو الأمية وأنهم لم يكونوا يمتلكون وقتها الأدوات ولا التنفيذيين ولا التشريعيين حتى يستطيعوا المضي قدمًا في هذا الملف.

ولفتت سعيد إلى أن التنسيقية ستتعاون مع الهيئة العامة لتعليم الكبار في عدد من المحاور منها المحور التشريعي بتقديم عدد من الإصلاحات التشريعية في القوانين واللوائح المنظمة للعمل خاصة الذي يحتاج للتعديل منها.

وأشارت إلى أن التنسيقية ستتعاون مع الهيئة في مسألة المحتوى وإعداد المدربين والمدرسين وجذب شرائح تعاني من الأمية للانضمام للهيئة، بالإضافة للمتابعة على الأرض وقياس الأثر، مشددة على أن محو الأمية مثل تعليم اللغة في سن كبير «لو ممارستش هتنسى»، مؤكدة على ضرورة ضمان أن يستمر المتلقي في التعليم، لافتة إلى أن التعليم يضمن عدم انجراف الشخص خلف أي فكر متطرف.

تعليقات