«الأزهر في معرض الكتاب».. عبد الحليم محمود شخصية العام.. وركن خاص للتعريف بالقضية الفلسطينية

  • أحمد حماد
  • الثلاثاء 29 يونيو 2021, 7:39 مساءً
  • 282

برعاية كريمة من فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب،  شيخ الأزهر الشريف، يستعد الأزهر للمشاركة في معرض القاهرة الدولي للكتاب الـ"52" في الفترة من 30 يونيو حتى 15 يوليو 2021 بمركز مصر للمعارض والمؤتمرات الدولية بالتجمع الخامس، وذلك من خلال جناح خاص في ظل ظروف استثنائية فرضها فيروس كورونا، مع الالتزام بتطبيق كافة الإجراءات الاحترازية والتعليمات الوقائية، حرصًا من الأزهر على سلامة رواد الجناح.

 

 وتقديرًا من الأزهر الشريف لأهمية هذا التجمع الثقافي الأكبر في الشرق الأوسط ودوره في الارتقاء بالثقافة المجتمعية، والتشجيع على القراءة وفتح أفق ومجالات للحوار في كافة القضايا الثقافية والاجتماعية والشرعية؛ حرص الأزهر الشريف على استمرار إقامة كافة الفعاليات والأنشطة الثقافية افتراضيًا عبر صفحاته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك، يوتيوب، تويتر، انستجرام).

 

كما يعرض  الأزهر خلال فترة المعرض مئات الكتب في مختلف فروع المعرفة، فضلًا عن عشرات الإصدارات التي تعرض لأول مرة، وإصدارات مختلفة مطبوعة ومترجمة لأكثر من لغة.

 

و يستهدف الأزهر بمشاركته التى تشمل أنشطة ثقافية متنوعة؛ التواصل والحوار مع جميع فئات المجتمع، وتعريفهم بما يقوم به من جهودٍ لإرساء السلام المجتمعي، والعمل على مواجهة الفكر المتطرف، من خلال العديد من الإصدارات والمطبوعات التي تعكس الفكر والمنهج الأزهري المعتدل، ومجموعة من الإصدارات الفكرية المهمة التى تعالج قضايا مجتمعية واقعية يحتاجها الناس، وتواجه فى الوقت نفسه المفاهيم المغلوطة وتحديات المرحلة الراهنة، ويشارك فيها جميع قطاعات الأزهر المختلفة..

 

ويحتفي جناح الأزهر الشريف هذا العام بفضيلة الإمام عبد الحليم محمود، بعد اختياره "شخصية الجناح، و ذلك بعد أن قرر فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف اختياره ليكون "شخصية الجناح" لهذا العام، باعتباره أحد قامات الأزهر الشريف وأحد وجوهه البارزة.

 

واستمرارا لدور الأزهر الشريف في دعم القضية الفلسطينية، حرض الأزهر على تخصيص ركن خاص بالقدس يشمل عددا من المطبوعات الخاصة بالقضية الفلسطينية، فضلا عن عرض عدد من الأفلام الوثائقية التي تم تنفيذها لإبراز الحقوق العربية في مواجهة الأكاذيب والادعاءات الصهيونية.

 

و يتناول جناح الأزهر الشريف من خلال ندواته الافتراضية على هامش معرض الكتاب مجموعة من الموضوعات الاجتماعية والدينية المهمة من خلال مجموعة من الندوات الافتراضية تبث على صفحة الأزهر على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بحضور نخبة من الشخصيات الدينية وقادة الرأي، حيث يناقش الأزهر قضايا الشذوذ الجنسي وموقف الدين الإسلامي منه، وانتشار ظاهرة الإلحاد وكيفية الحد منها، والحرية الشخصية في الأديان السماوية، فضلا عن منظومة القيم في ظل واقع افتراضي جديد، ومنهجية التعامل مع سنة الرسولﷺ، والفتاوى وضوابطها، والفهم المغلوط للنص الديني والتراثي، والقدس كقضية هوية إسلامية وعربية، كما تتناول الندوات القضايا الطبية المعاصرة في الفقه الإسلامي.

 

تعد مشاركة الأزهر في معرض الكتاب هذا العام هي المشاركة الخامسة على التوالي، حيث يتواجد الأزهر بقطاعاته المختلفة الممثلة في هيئة كبار العلماء، وجامعة الأزهر، وركن خاص بالفتوى يقوم عليه مفتون ومفتيات من مجمع البحوث الإسلامية ومركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، إضافة إلى باحثي مرصد الأزهر لمكافحة التطرف ومركز الأزهر للترجمة لاستقبال استفسارات الشباب من المصريين والأجانب.

تعليقات