دراسة: الملحدون أكثر عرضة للاكتئاب

  • د. شيماء عمارة
  • الثلاثاء 01 يونيو 2021, 06:33 صباحا
  • 409
الوحدة تؤدي للاكتئاب

الوحدة تؤدي للاكتئاب

توصلت دراسة جديدة، إلى أن الأشخاص المتدينين يشعرون بأنهم أقل عزلة وأقل عرضة للاكتئاب من الملحدين.

ويظهر البحث الجديد الذي أجراه علماء النفس في جامعة ميشيغان،أن أولئك الذين يؤمنون بدين ما، هم أقل عرضة للإصابة الاكتئاب، لأن إيمانهم يملأ الفراغ، الذي قد يقودهم إلى مشكلات تؤثر على نفسيتهم.

ووفقًا للمؤلف الرئيسي للدراسة تود تشان، فإن المؤمن يُنظر إلى الله كصديق.

ويتابع تشان: "بالنسبة إلى الأشخاص المنفصلين اجتماعياً، قد تعمل العلاقة مع الله كعلاقة بديلة تعوض عن بعض الأغراض التي توفرها العلاقات الإنسانية بشكل طبيعي."

جاء استنتاج تشان بعد 3 دراسات منفصلة شملت أكثر من 19 ألف شخص، حيث تم استطلاع رأي كل شخص حول صداقاته ومعتقداته الدينية ومشاعر الوحدة والشعور بالهدف.

ومع ذلك، وجدت الدراسة أن أولئك الذين شعروا أنه ليس لديهم الكثير من الأصدقاء استفادوا بقوة "من الاستفادة من الدين والتوجه إلى الله كصديق... عندما يفتقرون إلى الروابط الاجتماعية الداعمة".

وفقًا للمؤلف المشارك نيكولاس ميشالاك، وهو طالب دراسات عليا في علم النفس، يشير البحث إلى أنه بالنظر إلى شخصين يشعران بنفس القدر من الانفصال، فإن الفرد الذي يشعر بأنه أكثر ارتباطًا بالله سيكون لديه إحساس أفضل بالهدف في الحياة، وستكون التأثيرات النفسية للوحدة أقل تأثيرا للمؤمن من غيره الملحد.

 

تعليقات