متابعة عن بعد بنظام أمان محكم للمومياوات الملكية بالمتحف المصري

  • د. شيماء عمارة
  • الثلاثاء 12 يناير 2021, 10:55 مساءً
  • 96
مومياوات ملكية

مومياوات ملكية

قال الدكتور مؤمن عثمان، رئيس قطاع المتاحف بوزارة السياحة والآثار، إن هناك متابعة يومية على المومياوات الملكية، التى توجد فى المتحف المصرى بالتحرير، تمهيدًا لنقلها للمتحف القومي للحضارة، في احتفالية كبيرة، يشهدها العالم أجمع.

وأوضح الدكتور مؤمن عثمان في تصريحات صحفية، أن المومياوات تم وضعها دخل حضانة أو غرفة محكمة من النيتروجين، وهي في حالة عزلة تامة، وتتم المتابعة اليومية من خلال "سينسور" متصل بـ "الواي فاي"، ويمكن التحكم به عن بعد، ونستطيع من خلاله أن نقرأ البيانات الموجودة دون أن نفتح غرفة حفظ المومياوات.

الموكب الملكى يضم 22 مومياء، منها 18 مومياء لملوك، و4 مومياوات لملكات من بينهم مومياوات الملك رمسيس الثاني، والملك سقنن رع، والملك تحتمس الثالث، والملك سيتي الأول، والملكة حتشبوت، والملكة ميريت آمون زوجة الملك آمنحتب الأول، والملكة أحمس- نفرتاري زوجة الملك أحمس.

وتنقل جميع المومياوات الملكية على 22 سيارة بطراز مصري قديم، مع وجود الخيول، كما تم تصنيع عجلات حربية مشابهة للعجلات الحربية المصرية القديمة، مع عزف مقطوعات موسيقية  .

يتحرك الموكب الملكي للمومياوات من ميدان التحرير حيث توجد المسلة فى أشهر ميادين العالم لتتجه إلى كورنيش النيل، حيث نشاهد توحيد لون دهانات وجهات العمارات الواقعة في طريق السير بنقل المومياوات، بحيث يكون خروج الحدث أمام العالم بشكل راقٍ عالمي، يليق بتاريخ الحضارة المصرية القديمة، لتصل المومياوات إلى مكان عرضها الدائم بالمتحف القومي للحضارة المصرية.

تعليقات