دراسة: نيودلهي أصبحت عاصمة لمرض السكري

  • أحمد حماد
  • السبت 14 نوفمبر 2020, 6:38 مساءً
  • 699
السكر ـ أرشيفية

السكر ـ أرشيفية

أظهرت دراسة طبية حديثة، أن شخص من بين كل 4 أشخاص، دون سن 25 عاما، تظهر عليهم أعراض مرض السكر، وهى حالة تظهر عادة في الفئة العمرية ما بين 40 إلى 50 عاما، وفقا للمجلس الهندي للبحوث الطبية.

ويشير تحليل البيانات من قبل سلسلة التشخيص "Metropolis Healthcare" إلى أن مدينة نيودلهي أصبحت بسرعة عاصمة مرض السكر، عقب نتائج الفحوص الموسعة التي تم اختبارها لمرض السكر من يناير 2019 إلى أغسطس 2020 في مختبر دلهي.

وقد وجد أن ما يصل إلى 18 % يعانون من مرض السكر غير متحكم فيه بشكل جيد.

 كما وجد أن مستوى السكر غير المتحكم فيه بشكل جيد هو الأعلى في 25% من العينة موضع الدراسة في الفئة العمرية التي تراوحت مابين 20 إلى 30 عاما، تليها 30 إلى 40 عاما "نحو24% من إجمالي العينة"، و40 إلى 50 عاما "نحو 23 % من إجمالي العينة.

وفي اتجاه الرعاية الصحية المثيرة للقلق، زاد انتشار مرض السكر بنسبة 64% في جميع أنحاء الهند على مدار ربع القرن الماضي.

ووفقا للتقارير الصادرة عن "المجلس الهندي للحبوث الطبية"، و"معهد القياسات الصحية والتقييم"، و"مؤسسة الصحة العامة " في الهند"، وذلك في نوفمبر الماضي، يؤدي الاستهلاك المفرط في تناول الأطعمة ذات السعرات الحرارية المرتفعة إلى زيادة خطر الإصابة بمرض السكر.

لهذا السبب، غالبًا ما يُصنف مرض السكر على أنه "مرض متعلق بنمط الحياة"، ويوجد بأعداد أكبر بين فئة الشباب من 20 إلى 30 عامًا، وقد تم تسجيل 72 مليون حالة إصابة بالسكر فى عام 2017.

وقال الدكتور كيرتى تشادا، نائب الرئيس الأول للشئؤون الطبية في "مؤسسة الصحة العامة" : إن مرض السكر النمط الثانى هو الأكثر شيوعا بين كبار السن، ولكنه بات يظهر بشكل متزايد في المراهقين والشباب بسبب ارتفاع مستويات السمنة، وقلة النشاط البدني، والعادات الغذائية السيئة؛ فضلا عن السلوك الخامل لدى الشباب، كلها عوامل تسهم كعوامل خطر في تطور مرض السكرى لدى الشباب.

وقد أثبتت الدراسات من أجزاء مختلفة من العالم أن تعديلات نمط الحياة - النشاط البدني والنظام الغذائي الصحى يمكن أن يؤخر، أو يمنع ظهور مرض السكر من النوع 2.


تعليقات