الكاتبة انتصار ربيع لـ"جداريات": أحبّ الثقافة منذ الصغر.. وكنت أتمنى أن أجلس يومًا على منصّة "حسام عقل"

  • أحمد عبد الله
  • الإثنين 14 سبتمبر 2020, 02:52 صباحا
  • 158

الكاتبة انتصار ربيع - والكاتبة عزة عز الدين

قالت الكاتبة انتصار ربيع، إنها كانت تعشق القراءة والكتابة منذ الصغر، وأنها كانت تعشق رائحة الكتب.

وأوضحت ربيع في حوارها مع جداريات، أنها تربطها بالدكتور حسام عقل علاقة طيبة، وأنها كانت تتمنى الجلوس على منصة ملتقى السرد العربي، لتسمع نقد الدكتور حسام عقل.


وإلى نص الحوار:

-------


- بداية.. ما هو سبب حبك للثقافة بشكل عام؟


الحقيقة أنا منذ أن وعيت هذه الدنيا وأنا أعشق القراءة والكتب، وكنت دوما عندما أري أبي -بارك الله في عمره- وهو يقرأ الجريدة يوميا، كنت أعجب به وبهذه العادة الجميلة، وكنت حينما يضع الجريدة ويفرغ من قراءتها، أُسرع بتصفحها، وكنت أتهته في القراءة في عامي الثاني الإبتدائي.
كنت أعشق رائحة كتب الدراسة إلي أن كبرت، في المرحلة الثانوية من مدرسة المعلمات كان بالمعهد مكتبة كبيرة جدا كانت بالنسبة لي صرح، حينما أدخل فيه في فترة الفسحة أترك الأكل والشرب، وأسرع اليها، و دائما ما كنت أمسك بكتاب للأستاذ محمود عباس العقاد، وأحب أن أتصفحه اسمه "ساعات بين الكتب".
كنت اشتري من مصروفي الخاص روايات عبير المترجمة، وكنت أعيش بين أحداث الروايات، وأيضا روايات اجاثا كريستي إلى أن أصبحت معلمة، تعلقت بالمكتب، وبدأ الحنين يراودني كي أفعل بمكتبة المدرسة التي أعمل بها ما كنت أراه بمعهد المعلمات، وبالفعل أسند إلي عمل اخصائي مكتبة، لمدة تزيد عن السبع سنوات، فيها قرأت كتب كثيرة، أكثرها كتب دينية.


- وما هي أول رواية لكِ؟

أول رواية كتبتها ولها بقلبي مكانة خاصة هي رواية و"كان فيك شيئا يشبهني"،  والكثيرين يطلبون مني أن أبدأ بجزء ثان منها.


- ماذا عن علاقتك ببيت المثقفين ملتقى السرد العربي ورئيسه الدكتور حسام عقل؟

الحقيقة دكتور حسام عقل له مكانة جمه بقلبي، وحينما أستمع لنقده باحدي المناقشات أستمتع استمتاع المحبّ للقهوة، فحروفه بها سحر.
الدكتور حسام علامة بارزة بل مايسترو عالم النقد، ولا أخفيك سرا أنا كنت أنتظر حروفه لنقد لروايتي كما يشتاق الزهر للندي.
الدكتور حسام رأيته أول مرة وهو لا يعرفني بالصوره وكان على طاولة بتقلي الاخبار يناقش احد الكتاب وكنت انا بلقاء يخص برواية و"كان فيك شيئا يشبهني"، وكم تمنيت في يوم من الأيام أن أحظي بأن أكون علي منصة حسام عقل، ليقول كلمته في قلمي، وبالأخص في رواية وكأن فيك شيئا يشبهني.
حسام عقل لا يقل مكانة في مصر عن الأهرامات، مكانة وفخر والحمد لله أن شرفني الله بعضوية ملتقي السرد هذا وحده نجاح وتميز.

تعليقات