أبطال مصر.. الجيش الأبيض يستكمل رسالته.. وطبيب صدر المنصورة يؤكد: بلادنا وبنحبها

  • أحمد الفولي
  • الثلاثاء 26 مايو 2020, 6:40 مساءا
  • 347

انتقل الدكتور محمد السيد رمضان، أخصائي أمراض الصدر بالمنصورة، إلى مستشفى العزل بتمي، حيث عبّر رمضان من خلال عدة تعليقات له على مواقع التواصل الاجتماعي، عن حبه الشديد لبلده، وانتمائه لها وحرصه على استكمال مسيرته الطبية، وأداء رسالته الوطنية، بالرغم من ضعف الإمكانيات، وكثرة المثبطين.

وشدّد رمضان على رفضه، لاستغلال الأزمة، أو المتاجرة بها، من أي أحد، موضحًا أن استمرار العمل ليس للدعاية الانتخابية أو السياسية أو غيرها.

 وقال محمد السيد رمضان، "بسم الله توكلت علي الله، أول أيامي في مستشفى الحجر بتمي، هذه المرة طبيبا ولست مريضا، اللهم احفظنا بحفظك".

 واستطرد رمضان في تدوينة له اليوم، للرد على محاول استغلال البعض للأزمة الصحية التي تمرّ بها البلاد، قائلًا: "بلادنا ونحبها ونسعي في تخفيف آلام أبنائها، ليست دعاية انتخابية أو انتهازية فئوية أو سياسية، رسالة للمزايدين والمغرضين.

 وتأتي تعليقات محمد السيد رمضان، ردًا على تشويه البعض لدور الأطباء ورسالتهم، حيث تعمد بعض الإعلاميين الإساءة للأطباء، وانتقاص دورهم، في الوقت الذي استغل البعض على الجانب الآخر، هذا التشويه كفرصة لتصفية الحسابات السياسية.

 ويستكمل الأطباء في رسالتهم تجاه أزمة كورونا، وذلك وفقًا لدينهم، وضمائرهم، ووطنيتهم، وحبهم لبلادهم، ورسالتهم التي ينتظرها الجميع منهم، ويقدرها لهم.

 وتعاطف الآلاف على مواقع التواصل الاجتماعي مع تدوينات الدكتور محمد السيد، فكتبت فيروز: "يارب الأطباب والصيادلة والقطاع الطبي كله، يارب احميهم واحفظهم وأكرمهم ونجيهم.




وكتب أبو إسلام الشوربجي، ما شاء الله تبارك الله، عظيمة يا مصر، بفضل الله ثم بفضل أولادك الأبطال، بارك الله في الجميع.



تعليقات