تدشين منتدى "الناي للشعر" بملتقى السرد العربي

  • معتز محسن
  • الجمعة 04 أكتوبر 2019, 3:54 مساءا
  • 9

جانب من الحضور

دشن "ملتقى الناي للشعر"، عبر ملتقى السرد العربي الدائم بالقاهرة،  أول لقائاته، من خلال الافتتاحيات التي قام بها كبار الشعراء معلنين عن مولده، حيث شارك قي اللقاء الأول، الشاعر "السعيد عبد الكريم"، والشاعر السوري "عبد القادر الحصني" ، والشاعرة "ليلى حسن" والشاعر "إيهاب البشبيشي" كخطوة فعالة في إنعاش القوافي برداء العصر والتطور التكنولوجي الحالي.

بدأ الملتقى بكلمات ترحيبية للشاعرة "ليلى حسن" ثم انتقل الأثير للشاعر "السعيد عبد الكريم قائلاً: "قرر منتدى الناي للشعر احتواء كل أشكال القصيدة العربية للوصول إلى ملامح ساحرة للبيان العربي عبر جمال المعاني وطلاوة القوافي المرسومة بالقصائد المتنوعة بأشكالها المتعددة ، هذا ما يصبو إليه المنتدى بالتوفيق بين النقد والإبداع لخدمة القصيدة بأن تبقى شامخة".

وأضاف عبد الكريم :"لا بد من تضفير العلاقة بين الناقد والمبدع لأن كلاهما يسعى للإبداع فبدون النقد يختفي الشعر والأسماء التي حفرت نفسها في جدار الخلود كان للنقد الدور البارز في إبقاء أسمائهم محفورة في العقول قبل الأوراق".

من جانبه، قال الشاعر السوري "عبد القادر الحصني": أحييكم وأشكر زملائي على دعوتي لذلك الملتقى الجامع لكوكبة طليعية أرى في وجوهها البشارة بأن القادم أجمل، وعلى رأس كل هؤلاء الشاعر السعيد عبد الكريم وأحييه على تلك الخطوة الجريئة التي ترد على مقولة "زمن الشعر انتهى"، مؤكدًا لمن ردد تلك العبارة بأن القصيدة العربية تستطيع أن توحدنا عبر القوافي والأوزان إن سعينا لإرتقائها وتألقها".

وفي نفس الصدد، قال الشاعر "إيهاب البشبيشي": أنا سعيد لما سمعته في بيان التأسيس الذي تلاه الشاعر عبد القادر الحصني، وهو المنتدى الأول المحتفي بالنقد لتطوير المشهد الشعري المؤدي لتجديد الخطاب التنويري، لإنقاذ أمتنا مما تعانيه من تشرذم وتفتت عبر نعرات تناحرية تجعلنا في إزدواجية مستمرة إن لم نتوحد نحو هدف واحد وهذا ما ترنو إليه القصيدة الشعرية من خلال منتدى الناي للشعر"، وألقى البشبيشي عقب كلمته قصيدة "ذاكرة الغرابيل" مستقبلاً إعجاب الحضور لقوة المعاني وروعة التصوير.

وأكدت الشاعرة الجزائرية "فتيحة عبد الرحمن" بسعادتها بوجود منتدى يحتوي الشعر برؤية جديدة تتناسب مع مستجدات العصر، وألقت بعد كلمتها قصيدة "عام بعد عام".

ورحب الناقد المعروف الدكتور حسام عقل، رئيس ملتقى السرد العربي، بالحضور قائلاً: "الناي يعني العزف، ولابد وأن يكون العزف جديدًا، لإخراج أجمل النغمات التي تفرز الإبداع الحقيقي، وكما قالت مي زيادة "على المبدع أن يجرب مزماره في كل ناحية"،  ولذلك لا بد من ترسيخ الشعر عبر النقد الحقيقي مع احترام كل القوالب الشعرية خاصةً شعر العامية الذي يعاني من غياب المرآة النقدية عنه".

وأضاف عقل في كلمته، "نحن نريد من هذا المنتدى خطوات جادة وهامة في إستعادة اللحمة الوطنية عبر البحث عن الشعرية المتكاملة".

وعقب الكلمات الافتتاحية، بدأت أمسية شعرية ألقى بها عدد كبير من الشعراء المميزين بقصائدهم المختلفة ما بين العامية والفصحى وبدأت بقصيدة افتتاحية للشاعرة "ليلى حسن" مجودة على المنتدى بهاءً وضياءً لتتوالى الكلمات المضيئة بقصائد لكبار الشعراء : "محمود يحيى ، حسنين سيد حسن ، سيد عيسوي ، سامح الزمهيري ، محمد خميس خالد ، أمل حجازي ، بيومي عوض ، محمد حافظ ، السيد العربي ، إيهاب فاروق ، فتحي الفولي ، وداد الهواري".





تعليقات