العقيدة أولا.. داعية لبناني: الأهل عليهم مسؤولية عظمى لحماية أطفالهم من الإلحاد

  • أحمد محمد
  • الأربعاء 30 نوفمبر 2022, 2:01 مساءً
  • 56

قال الداعية اللبناني وسيم مرزوق، إن الأهل عليهم مسؤولية عظمى وكبرى، في تحصين أبنائهم ضد الإلحاد، مشيرا إلى  قول النبي عليه الصلاة والسلام: «ما مِن مَوْلُودٍ إلَّا يُولَدُ علَى الفِطْرَةِ، فأبَوَاهُ يُهَوِّدَانِهِ أوْ يُنَصِّرَانِهِ، أوْ يُمَجِّسَانِهِ».

وشدد على أن الأهل إذا واكبوا أطفالهم منذ الصغر وقاموا بمتابعتهم إيمانياً وطبّقوا هدي رسول الله صلى الله عليه وسلم معهم حيث أمر عليه الصلاة والسلام الأهل بتعليم أولادهم الصلاة، حيث قال «مروا أولادكم بالصلاة وهم أبناء سبع»، ومن هنا قال العلماء يجب على الأهل أن يعلّموا أبناءهم الدين كله بالتدرّج وليس فقط الصلاة وعلى رأس ذلك أن يعلّموهم العقيدة.

وأكد أنه لا يكفي أن يكون الأبناء مقلّدين بل لا بد أن يكونوا من أهل الفقه والعلم والفهم بأصول الدين حتى نحصّنهم من موجات الإلحاد والشبهات التي تنتشر على «النت» وفي بعض المدارس العلمانية التي هدفها نشر الإلحاد وهدفها إخراج العقيدة والدين والأخلاق من قلوب أطفال المسلمين، وفق "اللواء".

تعليقات