لماذا يقع بعض أبناء المسلمين في الإلحاد؟

  • أحمد محمد
  • الإثنين 08 أغسطس 2022, 11:50 صباحا
  • 82

قال الدكتور صالح سندي، أستاذ العقيدة الإسلامية، إن الإلحاد في حقيقته عند  تحليله نجده لا يحتوي على دليل واحد مقنع؛ لأنه مذهب عبثي مصادم للعقل تمام المصادمة.

وأوضح أن هناك أسباب أدت لتأثر الشباب المسلم، وسهلت وصول الشبهة الإلحادية إليهم، أبرزها الهزيمة النفسية التي يعيشها كثير من الشباب، حيث هناك انبهار بالغرب وحضارته وإيحاء بأن هذا الرقي جاء بعد التخلي عن الدين، وأن الدين عقبة أمام التقدم والتطور والحضارة، وأن والغرب ما انطلق إلا بعد التخلي على الدين.

وبين صالح سندي، أن هذا القياس في غاية الفساد، فكيف يقارن دين الله المحفوظ منذ أن بعث النبي صلى الله عليه وسلم بدين آخر تغير ودخلته الدواخل، حتى أصبح مخالفا للعقل، أو بغير دين أصلا.

وأشار صالح سندي إلى أن التاريخ الذي كانت فيه هذه الأديان المخالفة للحق قد وقفت أمام التطور؛ كان الإسلام داعيا إلى الاستفادة من كل معطيات العصر التي تؤدي للارتقاء في الدنيا، فالإسلام يدعو إلى الاهتمام بالدنيا بشرط ألا تكون غاية هم الإنسان.

واختتم تصريحاته، مؤكدًا: "الهزيمة النفسية في نفوس بعض الشباب أدت إلى تقريبهم إلى الإلحاد وهو ما يجب أن نحذر منه". 



تعليقات