تفاصيل.. عقار أمريكي جديد يعالج الصداع النصفي

  • د. شيماء عمارة
  • الجمعة 20 أغسطس 2021, 4:44 مساءً
  • 458
صداع

صداع

توصل علماء أمريكيون إلى دواء جديد يمكنه تقليل وتيرة الصداع النصفي بشكل كبير.

وجدت تجربة سريرية جديدة أن تناول دواء تم تطويره خصيصاً للوقاية من الصداع النصفي قد نجح في تحقيق هدفه، إذ قال الباحثون إن عقار "أتوجيبانت" قد استطاع خفض وتيرة الشعور بالصداع النصفي للمرضى إلى النصف خلال 12 أسبوعاً من العلاج، وذلك دون التسبب في أي آثار جانبية، وفقاً لموقع "يو بي آي" الأمريكي.

وقال الموقع، في تقرير نشره الخميس، إنه في حال تمت الموافقة على الدواء من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، فإنه سيمنح مرضى الصداع النصفي خياراً جديداً بتكلفة بسيطة.

ونقل الموقع عن أستاذ علم الأعصاب الإكلينيكي في جامعة كاليفورنيا، الولايات المتحدة، الدكتور تشارلز فليبن: "هناك حاجة ماسة لتطوير أدوية وقائية جديدة".

ووفقاً لمؤسسة الصداع النصفي الأمريكية، فإنه إلى جانب آلام الرأس الشديدة، فإنه غالباً ما يسبب الصداع النصفي أعراضاً مثل الغثيان والاضطرابات البصرية والحساسية للضوء والصوت.

كما نقل الموقع عن الباحثة الرئيسية في الدراسة، الدكتورة جيسيكا إيلاني، قولها: "هذا وقت مختلف تماماً في الطب الخاص بالصداع مقارنةً بالعقد الماضي".

وفي الدراسة، التي أجريت في جامعة ميدستار جورج تاون، واشنطن العاصمة، قامت إيلاني وزملاؤها بإشراك أكثر من 900 مريض بالصداع النصفي تم تقسيمهم بشكل عشوائي إلى أربع مجموعات، وتلقت إحدى المجموعات أقراصاً وهمياً، بينما تلقت المجموعات الثلاثة الأخرى جرعات مختلفة من الدواء الجديد.

وعلى مدار 12 أسبوعاً، شهد المرضى الذين تناولوا الدواء انخفاضاً أكبر في وتيرة الصداع النصفي مقارنةً بالمجموعة التي تناولت الدواء الوهمي، حيث انخفضت وتيرة الصداع في المتوسط من 7-8 أيام في الشهر إلى 3-4 أيام.

وأظهرت النتائج أن 61% من المرضى الذين تناولوا أعلى جرعة دوائية شهدوا انخفاضاً بنسبة 50% على الأقل في أيام الصداع النصفي الشهرية على مدار 3 أشهر، أما بالنسبة للآثار الجانبية، فإن أكثر المشكلات شيوعاً كانت الإمساك والغثيان، والتي أثرت على حوالي 15% من المرضى الذين تناولوا أعلى جرعة.

وتم تمويل الدراسة، التي نُشرت في دورية "نيو إنجلاند للطب"، من قبل شركة "Allergan"، التي قامت بتطوير الدواء قبل أن تستحوذ عليه شركة " AbbVie"، التي قالت في مارس الماضي إن إدارة الغذاء والدواء قبلت طلبها للموافقة على الدواء، وإنها تتوقع صدور القرار في وقت لاحق من هذا العام.


تعليقات