صدور رواية "1942" الصينية عن مؤسسة بيت الحكمة للاستثمار الثقافي

  • معتز محسن
  • الأحد 01 ديسمبر 2019, 4:39 مساءا
  • 61

غلاف رواية "1942" للأديب الصيني ليوجين يون

صدر عن مؤسسة بيت الحكمة للاستثمار الثقافي، رواية "1942" للكاتب الصيني ليوجين يون متحدثًا فيها عن فترة المجاعة التي إنتابت بلدته مقاطعة "خنان" التي فتكت بثلاثة ملايين شخصًا ما بين الموت جوعًا والموت بسبب كارثة الجراد.

تتناول الرواية الأحداث الواقعية التاريخية برؤية إبداعية تمزج بين التاريخ والخيال في ائتلاف حميد أثناء عهد الرئيس الصيني الجنرال تشيانج كاي شيك والذي قال عنه في فقرة بالرواية: "أدركت أن من يستحق اللوم ليس هو الجنرال تشاينغ، بل هم مؤلفو هذه الكتب الذين يدّعون الحنكة، هل هم مسؤولون صغار يحلمون أم وزراء يحلمون؟ لو كان مسؤولاً صغيرًا يحلم فلا هو منخرط في الأمر ولا هو من كبار القادة، فكيف يعرف ما يفكر فيه الجنرال تشاينغ؟ أليس مؤلفو هذه الكتب من أولئك المثقفين عديمي القيمة؟ هذا الجنرال في موقع القائد اليوم، ألا يبرهن ذلك على كونه أذكى من هؤلاء المثقفين؟ من يرأس من؟ القائد يرأس هؤلاء المثقفين أم أن المثقفين يرأسون هذا القائد؟ من الذي يتحلى بقدرٍ أوسع من الخبرات: القائد أم المثقفين؟ .. هل حقًا يصدق القائد أن هناك مجاعة وجفافًا يحصدان أرواح الناس في مقاطعة خنان؟ بالتأكيد لا".

تعليقات